أخبارNews & Politics

تعويض شاب بعد إصابته بالعمل وهو قاصر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
23

حيفا
غيوم متناثرة
23

ام الفحم
غيوم متناثرة
23

القدس
سماء صافية
19

تل ابيب
غيوم متفرقة
22

عكا
غيوم متناثرة
23

راس الناقورة
غيوم متناثرة
23

كفر قاسم
غيوم متفرقة
22

قطاع غزة
سماء صافية
22

ايلات
سماء صافية
30
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

تعويض شاب بعد إصابته بالعمل وهو قاصر رغم أن تشغيل القاصرين غير مشمول باتّفاقية التأمين

في سابقة قضائية مهمة صدرت عن محكمة الصلح في الكريوت والتي اقرتها المحكمة المركزية في حيفا بهيئة ثلاث قضاة، حيث أقرت محكمة الصلح في الكريوت (القاضي محمد علي) بإلزام شركة التأمين بتعويض


في سابقة قضائية مهمة صدرت عن محكمة الصلح في الكريوت والتي اقرتها المحكمة المركزية في حيفا بهيئة ثلاث قضاة, حيث أقرت محكمة الصلح في الكريوت (القاضي محمد علي) بإلزام شركة التأمين بتعويض لشاب عن اصابته بحادث عمل عندما كان قاصرًا لم يبلغ السن القانوني للعمل حسب قانون تشغيل القاصرين الذي يجيز العمل للقاصرين فوق سن الخامسة عشر، وجاء هذا الحكم على الرغم من ان التشغيل غير القانوني للقاصرين تحت السن القانوني غير مشمول في اتفاقية التأمين (بوليصة التأمين) بين شركة التأمين وصاحب العمل/المُشغِّل الذي بدوره تنكَّرَ لحقوق الشاب القانونية.


المحامية نور رسلان

قاضي محكمة الصلح في الكريوت القاضي محمد علي وبعد مداولات ومرافعات طويلة ومركبة أصدر قراره المُفصّل والطويل والذي من خلاله حكَمَ باستحقاق الشاب لتعويضه من شركة التأمين بموجب اتفاقية التأمين بينها وبين صاحب العمل وقد قبل بذلك إدّعاءات محامية الشاب المحامية نور رسلان التي ادّعت بأن إتفاقية التأمين وبالرّغم من أنها لا تشمل تشغيل القاصرين تحت السّن القانوني إلا أنّها لم تستثن مسؤولية شركة التأمين بموجب قوانين أخرى مثل الإهمال الطّبي من قبل المُشغِّل في تشغيل العمال القاصرين منهم وغير القاصرين. وبذلك رفض القاضي محمد علي دفوع شركة التأمين التي لم يرُق لها هذا القرار الإستثنائي وقامت بتقديم استئتافها على هذا القرار أمام المحكمة المركزية في حيفا التي إلتأمت بهيئة ثلاث قضاة بجلستها المنعقدة مؤخرًا وقبلت بذلك دفوع المحامية نور رسلان وأبقت استحقاق الشاب بالتعويض من شركة التأمين.
وفي حديث مع المحامية نور رسلان التي مثّلت الشاب المدعي قالت: "قرار قاضي محكمة الصلح القاضي محمد علي هو قرار استثنائي وأحدث تحديث نوعي بالحقوق الإجتماعية للقاصرين المتضررين في العمل خاصةً وأنّه في الآونة الأخيرة الإصابات في حوادث العمل قد تصدرت للأسف العناوين الرئيسية. المحكمة المركزية في حيفا بهيئة ثلاث قضاه قد أبقت استحقاق الشاب للتعويض من شركة التأمين رغمًا عن إدّعاء الأخيرة بعدم وجود أي تغطية لشركة التأمين في الإتفاقية ورغما عن رفض شركة التأمين بتعويض الشاب القاصر بإعتبارها ان لا تغطية له في إتفاقية التأمين (بوليصة التأمين).

كلمات دلالية
أنباء أولية| محاولة تنفيذ عملية دهس قرب مستوطنة حلميش