أخبارNews & Politics

فرعتا: مجهولون يحرقون سيارتين ويخطون كتابات معادية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عمليات تدفيع الثمن مستمرة.. مجهولون يحرقون سيارتين في قرية فرعتا ويخطون كتابات معادية على الجدران


عمم الناطق بلسان الشرطة، بيانا على وسائل الإعلام، جاء فيه: "وصل بلاغ الى مركز الشرطة، مفاده، أنّه خلال الليلة الماضية، أقدم مجهولون على إحراق سيارتين وخط كتابات معادية على جدران عدة منازل " الهدوء يلقى هدوء ، و" سلام من اوري" في قرية فرعتا، في الضفة الغربية. قوات الشرطة بالتعاون مع وحدة حرس الحدود يستعدون للدخول الى القرية لجمع الأدلة والحيثيات من المكان" وفقا للبيان.


صور من المكان

وقال سكان في القرية، إن "عددا من المستوطنين المتطرفين، اقتحموا قرية فرعتا الساعة 2:00 من فجر اليوم الجمعة، وأضرموا النار في مركبتين تعود ملكيتها للشقيقين ساهر وثائر عبد الرحيم حسين".

ورجّح غسّان دغلس، مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة، أن "المستوطنين من البؤرة الاستيطانية "أحفاد چلعاد" المحاذية للقرية قاموا بخط شعارات عنصرية وبعدها أضرموا النار بسيارتين، قبل انسحابهم".
وهذه المرة الخامسة في الأيام العشرة الأخيرة الذين يقوم فيها متطرفون يهود من عصابات "تدفيع الثمن" العنصرية بالمساس بممتلكات ومركبات فلسطينيين وخط شعارات عنصرية.

إقرا ايضا في هذا السياق: