أخبارNews & Politics

ثورة بركان في نيوزيلندا:مصرع 5 أشخاص وإصابة آخرين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ثورة بركان في جزيرة وايت أيلاند في نيوزيلندا والسلطات تتحدث عن إصابات ومفقودين


ثار بركان في جزيرة وايت أيلاند بنيوزيلندا، الإثنين، ما أدى إلى تصاعد أعمدة الدخان، وسط أنباء عن مصرع 5 أشخاص وإصابة آخرين، فيما هرعت مروحيات إلى الجزيرة، التي تعد مقصدا سياحيا شهيرا.


تصوير- كالة: رويترز 

وقالت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن في تصريح تلفزيوني، إن حوالى 100 شخص كانوا في الجزيرة أو في محيطها لحظة ثورة البركان، وأن بعضهم في عداد المفقودين، مشيرة إلى احتمال أن يكون كثير من المتواجدين في منطقة البركان من السياح.

من جانبها، تحدثت جودي تيرنر، رئيس بلدية المنطقة المنكوبة، عن إصابة بعض الأشخاص جراء الحادث، وقالت: "لست متأكدة مما إذا كان هؤلاء الأشخاص في الجزيرة أم بالقرب منها، ولكن من المؤكد أنه كانت هناك مجموعة واحدة وهؤلاء الناس يحتاجون بالتأكيد إلى رعاية طبية... حدثت بعض الإصابات ويجب التركيز على إجلاء المصابين بأمان ونقلهم إلى المستشفى".

ومن جانبها، ذكرت صحيفة "نيوزيلند هيرالد" أن خدمة الإسعاف تعتقد أن ما يصل إلى 20 شخصًا يحتاجون لتلقي علاج طبي.

وأكد عالم البراكين براد سكوت لإذاعة "ماجيك توك"، أن ثوران البركان كان كبيرًا، مضيفا: "لقد كان ثورانا متفجرًا وأثر بشكل كبير على الجزيرة وعلى أرضية منطقة الفوهة الرئيسية، ولسوء الحظ، لا يوجد كثير من الملاجئ في الجزيرة.. الأشخاص على الجزيرة معرضون للخطر".

ومن ناحيتها، أصدرت الوكالة الوطنية لإدارة الطوارئ في نيوزيلندا، تحذيرا بحدوث ثوران بركاني متوسط، قائلة: "يحدث ثوران بركاني متوسط في وايت أيلاند، وهو ما يمثل خطرا على المنطقة المجاورة للبركان مباشرة".

وتقع جزيرة "وايت أيلاند"، وهي بركان نشط، على بعد 48 كيلومترا من الساحل الشرقي لجزيرة نورث أيلاند بنيوزيلندا، في خليج بل.

فيما، أفادت السلطات النيوزيلندية بإصابة وفقدان عدد من الأشخاص اليوم الاثنين، جراء ثوران بركان في جزيرة "وايت آيلند" الواقعة قبالة الساحل الشرقي للبلاد.

إقرا ايضا في هذا السياق: