أخبارNews & Politics

عوني قحمان من قلنسوة: اين سنذهب اذا شردنا؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم قاتمة
10

حيفا
غيوم متناثرة
14

ام الفحم
غيوم قاتمة
13

القدس
غيوم متناثرة
12

تل ابيب
غيوم متناثرة
12

عكا
غيوم قاتمة
15

راس الناقورة
غيوم قاتمة
9

كفر قاسم
غيوم متناثرة
12

قطاع غزة
سماء صافية
8

ايلات
سماء صافية
19
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

عوني قحمان من قلنسوة: اين سنذهب اذا شردنا من بيوتنا؟ الوضع خطير للغاية والوقت ضيق

ما زالت اللجنة اللوائية في الرملة تلصق رسائل لبيوت في قلنسوة، كتحذير للعائلات بان البيوت المقامة هي غير قانونية


ما زالت اللجنة اللوائية في الرملة تلصق رسائل لبيوت في قلنسوة، كتحذير للعائلات بان البيوت المقامة هي غير قانونية، ويستوجب اخلائها فيما بعد بهدف مد خط كهرباء.
عوني قحمان صاحب احد البيوت قال :" نواجه هجمة شرسة جدا من قبل اللجنة اللوائية للتنظيم والبناء والدولة في محاولة لتشريدنا من بيوتنا وارضنا، ولا نعرف كيف سيكون مصير اكثر من 300 شخص من الرجال والأطفال والنساء". ثم قال:" الوضع خطير للغاية، ولم يعد لدينا متسع من الوقت، فهذا المخطط سيستهدف بيوت عربية كثيرة، ولا نعرف اين سنذهب في حال وان شردنا من بيوتنا".
كما قال:" لم يعد لدينا اي عنوان، فالبلدية عاجزة عن ايجاد الحلول، وهناك خمول ولامبالاة من قبل الجماهير العربية، اذ ان هذه السياسة قد تصل لأي شخص فينا، وخاصة في ظل سياسة الهدم والتشريد التي تشهدها بلدات عربية وعلى رأسها مدينة قلنسوة".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
قلنسوة هدم
الحكومة تصادق على قرارات جديدة لمكافحة الكورونا