أخبارNews & Politics

حصيلة الشهداء في غزة ترتفع إلى 24
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الجيش الاسرائيلي مستمر بضرباته: شهيد في غارة جوية على شمال غزة يرفع حصيلة الشهداء إلى 24

لا يزال الجهاد الاسلامي في غزّة يطلق تصريحات وتهديدات لإسرائيل، آخرها كان مساء الأربعاء حيث أكّد من خلالها أنّ الساعات القليلة القادمة ستكون مصيرية وحاسمة


استهدف الجيش الاسرائيلي بغارة جوية موقعًا في شمال مدينة غزة ، مساء الأربعاء، ما أسفر عن استشهاد مواطن وإصابة آخر، وفقًا لما أكدته مصادر فلسطينية. وارتفعت بهذا حصيلة شهداء التصعيد الإسرائيلي لليوم الثاني على قطاع غزة، إلى 24 شهيدا من بينهم 3 أطفال وسيدة و71 إصابة بجروح مختلفة من بينهم 30 طفلا و13 سيدة.


غزة تبكي الشهداء - تصوير: رويترز

وقال الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي، في بيان مقتضب له مساء الأربعاء:"هاجمت طائرة عسكرية ناشطًا من الجهاد الإسلامي في شمال قطاع غزة خلال استعداده لاطلاق قذائف صاروخية باتجاه إسرائيل. تم رصد الإصابة"، بحسب البيان.

وقالت مصادر فلسطينية إنّه "نفذت طائرات الجيش الاسرائيلي 50 غارة جوية و21 اعتداء بقصف مدفعي على قطاع غزة منذ بدء العدوان بقصف منزل الشهيد بهاء أبوالعطا في حدود الساعة الرابعة فجر أمس، ما أدى لاستشهاده وزوجته وإصابة أطفاله، وتواصلت الغارات حتى اللحظة" بحسب المصادر.

من جهة اخرى، لا يزال الجهاد الاسلامي في غزّة يطلق تصريحات وتهديدات لإسرائيل، آخرها كان مساء الأربعاء حيث أكّد من خلالها أنّ الساعات القليلة القادمة ستكون مصيرية وحاسمة، وأشار الجهاد الإسلامي إلى أنّ " نتنياهو يتوسّل من اجل وقف التصعيد".

في الجانب الاخر، قالت مصادر اسرائيلية إنّ "حركة الجهاد الإسلامي رفضت مقترحات الوساطة التي تقدمت بها مصر والأمم المتحدة وأكدت على استعدادها للاستمرار بقصف المستوطنات والمناطق الإسرائيلية". وأضافت أن "حركة حماس تساعد حركة الجهاد الإسلامي في جولة التصعيد الأخيرة لكنها لم تتدخل بشكل فعلي فيها"، وهو ما أكد عليه الناطق باسم الجيش الاسرائيلي بقوله إن حماس "خارج اللعبة".

إقرا ايضا في هذا السياق: