أخبارNews & Politics

انتهاء الجلسة بين غانتس والمشتركة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
14

حيفا
غائم جزئي
14

ام الفحم
غيوم متفرقة
14

القدس
غائم جزئي
13

تل ابيب
غائم جزئي
12

عكا
غائم جزئي
14

راس الناقورة
سماء صافية
14

كفر قاسم
غائم جزئي
13

قطاع غزة
غيوم متفرقة
14

ايلات
غيوم متفرقة
16
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

جلسة غانتس والمشتركة - عودة: جانتس أصدر موقفًا بالموافقة على القضايا المدنية ومستعد للتنفيذ

انتهت الجلسة الخاصة بين بيني غانتس رئيس حزب كحول لفان ورئيس القائمة المشتركة النائب أيمن عودة ورئيس الكتلة النائب أحمد طيبي


وصل إلى موقع كل العرب بيان صادر عن مكتب النائب أيمن عودة جاء فيه ما يلي: "انتهت الجلسة الخاصة بين بيني غانتس رئيس حزب "كحول لفان" ورئيس القائمة المشتركة النائب أيمن عودة ورئيس كتلة القائمة المشتركة النائب أحمد طيبي حيث عقدت في تل ابيب ضمن مساعي غانتس الى تشكيل حكومته علمًا أنّ الاجتماع استمر قرابة الساعة".


من الجلسة

وأضاف البيان: "وتأتي الجلسة بعد حصول غانتس على التوكيل من رئيس الدولة لتشكيل حكومته. وطرحت خلال الاجتماع القضايا الحارقة للمجتمع العربي وعلى رأسها قضايا العنف والجريمة، التخطيط والبناء والقضايا الاقتصادية والسياسية العامة. وأكد عودة والطيبي على موقف القائمة المشتركة حول عملية سياسية حقيقية تؤدي الى إنهاء الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية ضمن حل الدولتين".

د. الطيبي بعد الاجتماع: "كل الخيارات مطروحة وال انتخابات خيار قوي . الاجتماع كان جادا وخاصة بالقضايا المدنية الحارقة للمجتمع العربي . النائب عودة وانا ركزنا على قضايا العنف والميزانيات والغاء كمنتس والقوانين العنصرية وكذلك على اهمية بدء مسار سياسي جاد يؤدي حسن طرحنا لانهاء الاحتلال".

وعقّب النائب أيمن عودة لـ"كل العرب" بعد الاجتماع بالقول:"الاجتماع مهم بانعقاده. طرحنا قضايا السلام والمساواة ومنها إلغاء قانون القومية، قانون كامينتس، مناهضة الجريمة بكل حزم، الاعتراف بالقرى غير المعترف بها وخطة اقتصادية. ونحن بطبيعة الحال طرحنا موضوع تجديد المفاوضات شرط أن تكون عملية ولمدة زمنية لإنهاء الاحتلال. هذه الأمور التي طرحناه نحن".
وأضاف عودة:"جانتس أصدر موقفًا بأنه يوافق على القضايا المدنية ومستعد للتنفيذ. مهم أن نكون واقعيين، فخيار جانتس الأول هو حكومة وحدة قومية، واعتقد أن خياره الثاني هو تحالف مع المتدينين، ونحن أصلا لا ندعم إلا ما يقدّم السلام والمساواة. وهنا جانتس يجب أن يحدد مساره، لا نحن"، كما قال.

إقرا ايضا في هذا السياق:

الجنوب: حادث بين شاحنة وسيارة يسفر عن إصابة شخصين