أخبارNews & Politics

د. سهيل ذياب لاردان: لسنا مجتمعًا عنيفًا تصوير: 1
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
18

حيفا
غيوم متناثرة
18

ام الفحم
غيوم متناثرة
18

القدس
سماء صافية
18

تل ابيب
سماء صافية
18

عكا
غيوم متناثرة
18

راس الناقورة
غيوم متناثرة
18

كفر قاسم
سماء صافية
18

قطاع غزة
غيوم متفرقة
19

ايلات
غيوم متفرقة
22
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

د. سهيل ذياب لاردان خلال افتتاح شرطة طمرة: الام العربية تربي على الاخلاق ولسنا مجتمعًا عنيفًا

بحضور جماهير غفيرة من طمرة والمنطقة تم عصر اليوم الثلاثاء تدشين محطة شرطة في مدينة طمرة

 د. سهيل ذياب كلمة للوزير جلعاد اردان:

المجتمع العربي ليس مجتمعًا عنيفًا ولم يكن كذلك على العكس فان الام العربية دائما ما تربي على التحلي بالاخلاق الحميدة

العنف داخل المجتمع العربي نتاج لضغوط اقتصادية اضافة الى تقصير واضح من قبل المؤسسات المعنية في محاربة هذة الظاهرة


بحضور جماهير غفيرة من طمرة والمنطقة وبمشاركة قيادة الشرطة في منطقة الشمال وبحضور وزير الامن الداخلي، جلعاد اردان، تم عصر اليوم الثلاثاء تدشين محطة شرطة في مدينة طمرة. تجدر الاشارة الى ان الشرطة قامت في الاونة الاخيرة بفتح سبع محطات شرطة في البلدات العربية وهذه المحطة في طمرة هي الثامنة.

د. سهيل ذياب
الكلمة الاولى في حفل التدشين كانت للضابط يتسحاك شلومو ، قائد محطة شرطة طمرة. تلاه الدكتور سهيل ذياب، رئيس بلدية طمرة، الذي تحدث عن اهمية هذه الخطوة في مكافحة الجريمة واشار ان الهدف الاول والاخير الحفاظ على امن وامان المواطنين في طمرة، مشيرا الى انه كان ضحية لاحد اعمال العنف واطلاق النار عندما اقدم مجهولون على اطلاق النار على مركبة كانت جاثمة في ساحة منزله.
كما ووجه د. سهيل ذياب كلمة للوزير جلعاد اردان حول التصريحات الاخيرة التي قال فيها إن "المجتمع العربي مجتمع عنيف"، حيث قال ذياب :"المجتمع العربي ليس مجتمعًا عنيفًا ولم يكن كذلك على العكس فان الام العربية دائما ما تربي على التحلي بالاخلاق الحميدة، وان العنف داخل المجتمع العربي نتاج لضغوط اقتصادية اضافة الى تقصير واضح من قبل المؤسسات المعنية في محاربة هذة الظاهرة".

 الوزير اردان قال في كلمته خلال حفل التدشين:" هناك ارتفاع ملحوظ بنسبة الجريمة والعنف في المجتمع العربي وهذا نتيجة اهمال متواصل من قبل الحكومات الاسرائيلية على مدار عشرات السنوات ، نحن نؤمن ان زيادة عدد محطات الشرطة داخل البلدات العربية وزيادة عدد رجال الشرطة في المحطات في الوقت الحاضر بالاضافة الى اضافة تعديلات على بعض القوانين من شانها ان تساعد فيزمحاربة ظاهرة العنف في المجتمع العربي ".
واضاف اردان :" في الاونة الاخيرة قمنا بفتح 8 محطات شرطة في المجتمع العربي واثبتت الارقام والمعطيات عن انخفاض ملموس بنسبة حوادث العنف التي اقيمت بها محطات شرطة "

إقرا ايضا في هذا السياق:

فيضانات غير مسبوقة تهدد مباني البندقية التاريخية