شباب وصبايا

تنظيف الوجه يدويا أو بفرشاة سيلكون؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
27

حيفا
سماء صافية
27

ام الفحم
سماء صافية
28

القدس
غيوم متفرقة
30

تل ابيب
غيوم متفرقة
30

عكا
سماء صافية
27

راس الناقورة
غائم جزئي
27

كفر قاسم
غيوم متفرقة
30

قطاع غزة
غائم جزئي
30

ايلات
غبار
30
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الفرق بين تنظيف الوجه يدويا أو باستخدام فرشاة السيلكون

يعتبر تنظيف الوجه باليدين ليس كافيًا، كجزء من برنامجنا اليومي للعناية بالبشرة


يعتبر تنظيف الوجه باليدين ليس كافيًا، كجزء من برنامجنا اليومي للعناية بالبشرة. رغم أنّ التنظيف اليدوي للبشرة ليس بالأمر الخاطئ، لكن تطبيقه بنحو غير صحيح قد يعرّض البشرة للأوساخ والمواد الكيميائية والزيوت. إنّ خدش البشرة بأظافر اليدين خلال التنظيف، وعدم القدرة على تقشير خلاياها أو الاستفادة من التنظيف العميق الذي تمنحه فرشاة تنظيف الوجه، من الأسباب التي تجعلنا نوصي باستخدام فرشاة لتحسين نظام العناية اليومي بالبشرة وتنظيفها بعمق.


صورة توضيحية 

روتين التنظيف اليومي
تتعرّض البشرة طوال اليوم للبكتريا والملوّثات والأوساخ التي تسهم في ظهور علامات الشيخوخة والحبوب والبثور والتصبّغات إن لم تُغسل وتُنظّف جيداً. وإذا كانت البشرة معرّضة للإصابة بحب الشباب، قد يؤدي لمسها باليد إلى ظهور البثور فيها، لذا من المهم أن يُغسل الوجه باستخدام الأسلوب المناسب إن كان الروتين اليومي للعناية بالبشرة يتضمّن تنظيفها باليدين فقط. ومن ناحية أخرى، إذا كنتِ تبحثين عن أجهزة تنظيف الوجه، فإن الخيار المثالي من شأنه أن يمنحكِ تأثيرات فعّالة ونتائج حقيقية. وتُعدّ فرشاة تنظيف الوجه أكثر أجهزة تنظيف البشرة نعومةً في العالم، والخيار المثالي للحصول على أفضل تنظيف للبشرة. وبفضل تكنولوجيا نبضات T-Sonic والسيليكون العالي الجودة، تزيل الفرشاة 99.5% من الأوساخ والزيوت، ما يمنع تراكم البكتيريا ويترك تأثيرات ملحوظة في غضون دقائق.

روتين التقشير اليومي
لا يُعد تنظيف البشرة باليدين كافياً لتقشيرها، وهذا ما يُعد خطوة بالغة الأهمية من العناية اليومية بالبشرة، إذ إن التقشير اليومي يحول دون انسداد مسام البشرة، كما يساعد على إزالة خلايا البشرة الميتة ومنع ظهور الشوائب من حبوب وبثور. صُمّمت شعيرات فرشاة السيلكون العالي الجودة غير المسامي لمنع تراكم البكتيريا، وهي صحية أكثر بمقدار 35 مرّة من شعيرات النايلون الموجودة في الأجهزة التقليدية. كما تعمل الفرشاة على إضفاء مزيدٍ من النعومة على البشرة ومنحها إشراقةً ونضارةً مثاليةً.

وطُوّرت فرشاة تنظيف الوجه ومقاومة علامات التقدّم في السن لتناسب مختلف أنواع البشرة، بما فيها العادية والمختلطة والحساسة والدهنية.

إقرا ايضا في هذا السياق:

اعتقال 22 مشتبهًا من شرقي القدس ببيع أسلحة ومخدرات