سياحةTourism

تعرف على جزيرة رودس وأشهر الأماكن السياحية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
20

حيفا
سماء صافية
20

ام الفحم
غائم جزئي
20

القدس
غائم جزئي
19

تل ابيب
غائم جزئي
19

عكا
سماء صافية
20

راس الناقورة
سماء صافية
20

كفر قاسم
غيوم متفرقة
18

قطاع غزة
سماء صافية
15

ايلات
سماء صافية
25
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

تعرفوا على جزيرة رودس اليونانية وأشهر الأماكن السياحية

رودوس، جزيرة يونانية وواحدة من أجمل وأروع جزر العالم، تقع في البحر المتوسط قرب ساحل تركيا الغربي، وتتميز الجزيرة بشهرتها التاريخية على مدى عصور طويلة


رودوس، جزيرة يونانية وواحدة من أجمل وأروع جزر العالم، تقع في البحر المتوسط قرب ساحل تركيا الغربي، وتتميز الجزيرة بشهرتها التاريخية على مدى عصور طويلة، وكانت نقطة تصارع لمعظم القوى والإمبراطوريات القديمة بسبب موقعها الإستراتيجي الهام.

 

تتميز جزيرة رودوس، ليس فقط بتاريخها العريق، وإنما بروعة الطبيعة المحيطة بها، حيث يمكنك التمتع بجمال بحرها وشواطئها ولذة طعام مطاعمها والأجواء الرومانسية فيها.

وهنا عبر موقع كل العرب، نقدم لكم زوارنا الأعزاء، أشهر معالم جزيرة رودوس السياحية، والتي ستساعدكم في التعرف أكثر على الجزيرة والى أين يمكنك الذهاب والتجوال...

خليج القديس بولس
رغم أنّ هذا الخليج صغير إلا أنه أجمل مكان للتمتع بروعة البحر والمياه الصافية الكريستالية في جزيرة رودس، وتقول الأسطورة بأنّ "القديس بولس" كان يبحر حول الجزيرة عندما ضرب البرق اليابسة مشكلا خليجا ومرفأ حتى يصل القديس إلى بر الأمان، وتوجد في زاوية من هذا الشاطئ كنيسة صغيرة أنشئت خصيصا لإحياء ذكرى القديس بولس.

قد يصبح المكان مزدحما بعد الظهر، ولذا من الأفضل زيارته في الصباح الباكر، يتوفر في الشاطئ مطعمان يقدمان أشهى المأكولات بسعر 10 يورو للوجبة، ويمكنك القيام بجولة على أحد القوارب ذات الأرضية الزجاجية كي يتسنى لك رؤية أعماق البحر، تستغرق الجولة ساعة وتكلف 15 يورو للشخص، كما يُعد هذا المكان مناسبا لمحبي رياضة الغوص إذ يتوفر كل ما تحتاج إليه للقيام بمغامرة واكتشاف الكهوف الرائعة الموجودة في قاع الخليج.

وإذا ابتسم لك الحظ يمكنك أن تستمتع ب مشاهدة أحد الأعراس الجميلة التي كثيرا ما تقام في هذا الشاطئ الحالم.

المدينة القديمة في رودس
وهي أقدم مدينة مأهولة تعود إلى القرون الوسطى في أوروبا، هذه المدينة الأثرية المدهشة التي تعج بالمحلات وأكشاك بيع التذكارات والمقاهي والمطاعم وتمتلئ بالزائرين والسياح والسكان المحليين، وكأنك قد عُدت بالزمن إلى الوراء، تضم المدينة الكثير من الآثار التي يعود بعضها إلى عصور ما قبل الميلاد، في حين ترجع غالبيتها إلى القرون الوسطى وبالذات في عهد الصليبيين الذين أقاموا فيها العديد من الحصون المنيعة لحمايتها من الغزوات والهجمات الخارجية.

يعد "شارع الفرسان" أهم أجزاء هذه المدينة الذي لازال محافظا على صلابته وبنيته، كما يوجد فيها الكثير من أنقاض المعابد مثل معبد "أفروديت"، كما تحولت بعض المباني فيها لمتاحف تعرض مختلف المقتنيات الأثرية التي عُثر عليها في الموقع.

من الأفضل القيام بجولة حول المدينة مع دليل سياحي، ويتوفر في المكان مكاتب سياحية تقوم بإرشاد الزوار، وتعطيهم معلومات كافية عن أهمية المكان التاريخية، حيث إن المدينة كبيرة وطرقاتها متشعبة ويمكن أن تؤدي بك إلى التوهان.

أيضا يوجد في المدينة القديمة الكثير من المحلات التي تبيع الهدايا والتذكارات، وننصح بالحذر من التجمعات وأوقات الازدحام إذ يتم تسجيل العديد من حالات "النشل" والسرقة والنصب، كما يعرض الباعة بضائعهم بأسعار مضاعفة عن غيرها من الأماكن، لذا يُفضل عدم شراء أشياء إلا للضرورة.

كنيسة "باناجيا"، ليندوس
من أجمل المواقع التي يمكن مشاهدتها في جزيرة رودس هي كنيسة "باناجيا" أو "السيدة العذراء" في مدينة "ليندوس" الأثرية، قد تبدو للوهلة الأولى ومن الخارج بأنها كنيسة صغيرة وعادية جدا، ولكن ما أن تدخل إليها حتى تشعر بأنك انتقلت إلى عالم آخر، عالم من الزخارف والجداريات والرسومات المبهرة، فلا يوجد موضع يد إلا وقد تمت زخرفته بأروع الرسومات والمشاهد من الكتاب المقدس، يعود بناء هذه الكنيسة إلى عام 1300 ميلادي، وقد تم ترميمها وعمل إضافات لها بمرور الزمن، إنها ساعة من الهدوء والتأمل ستحتاج إليها بالتأكيد في رودس.

قرية ليندوس
قرية صغيرة جميلة وهادئة بالقرب من موقع "ليندوس" الأثري، ويمكن أن تكون ملاذا للهاربين من الازدحام والباحثين عن روعة الجلوس في أحد المقاهي الحميمية بمقابلة البحر والطبيعة الساحرة، كما أنها مناسبة لرحلات الأزواج أو شهر العسل، فهي مكان رومنسي للمشي وتبادل أطراف الحديث وخاصة في المساء، يُصبح الجو لطيفا وحركة السياح خفيفة، ولا يوجد في هذه القرية أي نوع من المواصلات، لذا عليك أن تتفق مسبقا مع إحدى سيارات الأجرة كي تقلك، كما عليك أن تمشي مسافة معينة للوصول إلى مركبات النقل.

تشتهر هذه القرية ببيع البضاعة "المقلدة" ويمكن أن تكون الأسعار "سياحية" ومرتفعة قليلا عن غيرها من الأماكن، ولكنها تستحق الزيارة.

موقع "أكروبولس" في ليندوس
على قمة قرية "ليندوس" التي سبق وأن تحدثنا عنها يقع هذا الموقع الأثري المعروف ب "أكروبولس"، مجموعة من بقايا المدرجات والأعمدة الضخمة التي تنتصب في مقابلة البحر من على منحدر مهيب، مكان رائع للتصوير والإطلالة التي تحبس الأنفاس.

الجدير بالذكر أن الوصول إلى هذا المكان صعب بواسطة وسائل النقل؛ ما عدا ركوب "الحمار" الذي يتوفر بكثرة في القرية، يستغرق المشي قرابة ربع ساعة، ومن المفضل الذهاب لزيارته بعد فترة الظهيرة نظرا لارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف، يتوفر في المكان العديد من المقاهي والمطاعم وسعر الدخول إلى الموقع الأثري: 6 يورو لمن هم فوق ال 16 سنة.

شاطئ تسامبيكا Tsambika Beach
أشهر الأماكن السياحية في جزيرة رودوس اليونانية شاطئ تسامبيكا الرملي من أجمل شواطئ رودوس
أيضا أحد الشواطئ المثالية لجميع أفراد العائلة، هذا الشاطئ الرملي النظيف يمتاز بالمياه الضحلة الفيروزية الآمنة لسباحة الأولاد، كما يوجد في المكان حديقة ألعاب للأطفال والكثير من الأكشاك التي تبيع المرطبات والآيس كريم والوجبات الخفيفة، يمكنك استئجار "كراسي" ومظلة للشخص بسعر 4 يورو ويتوفر العديد من مواقف السيارات، وغرف لتبديل الملابس، وحمامات، قد يصبح هذا الشاطئ مزدحما في أوقات الظهيرة ولذا يفضل زيارته في الصباح الباكر أو المساء.

وادي الفراشات
ما رأيك بجولة إلى قلب الطبيعة والفراشات من حولك؟ تجربة فريدة تقدمها جزيرة رودس لزائريها، هذا الوادي الضيق المغطى بالأشجار والذي تحيطه الجداول والينابيع يأخذك في رحلة إلى عالم الخيال والأحلام، كل سنة وبالتحديد في فصل الصيف وخاصة في شهر آب/أغسطس تتجمع آلاف الفراشات الملونة في هذا الوادي الجميل من أجل التكاثر وتجدد دورة ال حياة ، وهي من المشاهد التي لن تراها كل يوم، أفضل وقت لزيارة هذا الوادي في شهر أغسطس/آب وبالأخص عند الصباح الباكر، حيث تكون الفراشات هادئة ونائمة ويتسنى لك رؤية ألوانها وأشكالها المبدعة.

يستغرق المرور في هذا الوادي قرابة نصف ساعة، وسعر الدخول 5 يورو للشخص، يمكنك التسلق صعودا حتى الدير الموجود على قمة الوادي، وتسلق المكان يتطلب جهدا نظرا لعلو الممر نحو الأعلى، لذا احرص على ارتداء حذاء مناسب للتسلق.

 

قلعة "مونوليثوس"

تقع بالقرب من قرية "مونوليثوس"، ويمكن رؤيتها بوضوح عن بعد، إذ تقبع آثارها على قمة تلة تطل على البحر، وهنا يمكن للمرء التقاط أروع الصور التذكارية، كما أن الوصول إليها سهل ومريح، ويوجد في أسفل القلعة مطعم يقدم وجبات جيدة وبأسعار رخيصة، لا يوجد الكثير لرؤيته في بقايا هذه القلعة سوى كنيسة صغيرة، ولكنها مكان محبب للسياح الذين يرغبون بالتقاط صور حصرية تبقى في ذاكرتهم إلى الأبد.

منتجع "كاليثيا"

هنا يمكنك الاستلقاء وأخذ نفس عميق والتمتع بالخدمة الممتازة والأنواع اللذيذة من الحلويات والآيس كريم والكوكتيلات المنعشة، "منتجع كاليثيا" يبعد قرابة 8 كم عن مركز رودس، ويقدم فسحة للراغبين بشيء من الفخامة في رحلتهم، رغم أن سعر الدخول لا يتجاوز 2 يورو للشخص، يضم المنتجع العديد من المقاهي وأماكن الجلوس المريحة والحدائق الجميلة، ويمكنك استئجار مظلة والجلوس على الشاطئ والتنعم بخدمة الطعام والشراب من المنتجع، ويوجد أيضا العديد من المرافق والأبنية التاريخية التي أعيد ترميمها مؤخرا.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
اليونان رودوس سياحة
أردوغان: لا نشعر بالحاجة لأخذ إذن من أحد