السلطات المحلية

رئيس نحف: للشرطة دور ومسؤولية عن العنف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
17

حيفا
غيوم متفرقة
17

ام الفحم
غيوم متفرقة
17

القدس
غائم جزئي
15

تل ابيب
غائم جزئي
16

عكا
غيوم متفرقة
17

راس الناقورة
غيوم متناثرة
17

كفر قاسم
غائم جزئي
15

قطاع غزة
سماء صافية
18

ايلات
سماء صافية
17
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

رئيس مجلس نحف عبدالباسط قيس: الرصاص الذي أطلق على سيارتي موجه لكل مواطن بالقرية

إلتقينا برئيس مجلس نحف المحلي، السيد عبد الباسط قيس، في مكتبه هناك تجمهر العشرات من أهالي القرية مستنكرين ما حصل

رئيس مجلس نحف لكل العرب:

جئت لأخدم بلدي والجميع وواضح أن إطلاق النار بسبب كوني رئيسًا للمجلس وليس لسبب شخصي 

سأواصل مسيرتي ونهجي لإصلاح وإعمار نحف ولن يثنيني أحد
للشرطة دور ومسؤولية عن العنف والجريمة في نحف والمجتمع العربي


بعد أن تعرض قبل شهرين لإلقاء قنابل على منزله، وبعد أن تعرضت سيارته لإطلاق وابل من الرصاص، أمس الثلاثاء، أمام بناية المجلس المحلي، وبعد أعمال عنف وحرق سيارات وإطلاق الرصاص على عدة أمكان في البلدة، إلتقينا برئيس مجلس نحف المحلي، السيد عبد الباسط قيس، في مكتبه هناك تجمهر العشرات من أهالي القرية مستنكرين ما حصل، حيث وجه أصابع الإتهام والتقاعس للشرطة بتأدية عملها وتحملها المسؤولية عن العنف المستشري في مجتمعنا العربي عامة وفي بلدة نحف خاصة.


عبد الباسط قيس- رئيس مجلس محلي نحف 
وأضاف رئيس المجلس عبد الباسط قيس، في حديث خاص لكل العرب: "واضحاً للجميع أنّ الإعتداء على منزلي وعلى سيارتي جاء كوني رئيسًا للسلطة ال محلية وليس لأمر شخصي إذ أن كل فرد من أهالي نحف يعرف من هو عبد الباسط ولا أعداء لي بشكل شخصي بتاتاً"، مضيفا: "لكن أنا شخصيًا سأواصل نهجي وطريقي لإعمار وبناء نحف وقيادة قيادتها نحو مستقبل أفضل ولن يثنيني أحد، فنحف فوق الجميع".
واختتم حديثه قائلا: "على أهالي نحف عامة التكاتف لنبذ العنف ومحاربته بكافة الوسائل لأن الرصاص الذي وجه لي هو موجه لكل فرد وفرد من قرية نحف، وعلى الجميع إدراك الأمور والتكاتف لإعادة نحف الى سابق عهدها بالمحبة والتآخي".


سيارة رئيس المجلس المحلي نحف - تعرضت لإطلاق نار أمس الثلاثاء

إقرا ايضا في هذا السياق:

نابلس: مقتل رئيس مجلس قروي النصارية برصاص مجهولين