أخبارNews & Politics

حيفا: استضافة صالون العمرة الثقافي بأمسية شعرية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نادي حيفا الثقافي: أمسية شعرية التأم فيها الشمل مع صالون العمرة الثقافي يعبد


رغم تعذر حضور البعض لعدم حصولهم على تصاريح دخول، نظم نادي حيفا الثقافي مؤخرا أمسية شعرية ثقافية استضاف فيها نظيره صالون العمرة الثقافي بأعضائه الشعراء من جنين ومحافظتها يعبد بحضور جمهور من الأصدقاء وأهل القلم. ووصل إلى موقع كل العرب بيان صادر عن نادي حيفا الثقافي، جاء فيه: "افتتح الأمسية مؤهلا بالضيوف والحضور رئيس النادي المحامي فؤاد مفيد نقارة. مشيرا لأهمية التلاقي الثقافي بيننا كأبناء الوطن الواحد. ومؤكدا شكره من جديد للمجلس الملي الوطني الأرثوذكسي- حيفا لرعايته أمسيات النادي".


وأضاف البيان: "يجدر بالذكر أن الأمسية جاءت بعد لقاء ثقافي سابق في مكتبة محافظة جنين بين الصالون وأعضاء من نادي حيفا برئيسه المحامي فؤاد نقارة وذلك بتعاون مشترك بين النادي وصالون العمرة الثقافي. ولم يختتم قبل أن يستعرض النشاطات والأمسيات الثقافية المقبلة داعيا الجميع لحضورها".
وتابع البيان: "دعا بعدها الشاعر الزجال وائل أيوب ليقدم وقفة زجلية مرحبا فيها بضيوف حيفا القادمين إليها من أختها محافظة جنين. تلاه الشاعر أنور خير بقصيدة نظمها ليلقيها خصيصا لهذه المناسبة، مستهلا فقرته بترحيب خاص مؤثر، مساء ثقافي يصرخ بأنه لا توجد حدود ولا سدود تفرق بين ارواح متكاتفة. فلو بكى طفل في غزة هاشم، اهتز خافق في حيفا. أدار الأمسية معانقا المحبة المتفاعلة مع عناصرها، الشاعر هشام أبو صلاح وقد دمج من شعره ونصوصه الإبداعية في عرافته. ثم كانت فقرة من الباقات الشعرية، بدايتها قصيدة للشاعر الحاج صادق صبيحات وقد ألقاها -لتعذر حضوره- المستشار بسام صبيحات. ونيابة عن رئيس صالون العمرة الثقافي السيد علي فهمي أبو بكر والذي منعته السلطات من الدخول، قدم الأستاذ باسل عطاطرة كلمة صالون العمرة متطرقا فيها لفكرة تأسيس الصالون، نشاطاته وبصماته في المشهد الثقافي في فلسطين. أما الشاعر حسين حلمي شاكر فقد قدم ومضات أدبية قليلة الكلمات عميقة الأثر. تلاه الشاعر مهدي قبها بمقتطفات من قصائده التي تفاعل معها الحضور".


وواصل البيان: "عن جانب الفن التشكيلي الذي زين الأمسية، قدم رئيس النادي المحامي فؤاد نقارة شكره للفنان رامي أبو صلاح لإهدائه لوحات فنية للنادي. كما قدم تعريفا ملؤه التقدير للفنانة النشكيلية تالا خالد أبو ديّة، من مواليد مدينة نابلس والتي حضرت الأمسية وزينتها بلوحاتها وأعمالها الفنية رغم منعها من الدخول".
واختتم البيان: "بالتقاط الصور وبأجواء واعدة كان الختام لنعود ونلتقي يوم الخميس القادم 26.09.19 في أمسية ثقافية مع الباحث د. مصلح كناعنة وإشهار دراسته " موسوعة المفردات غير العربية في العامية الفلسطينية" بمشاركة د. منير توما، الناشط الثقافي عبد الباسط اغبارية وعرافة الناشطة الثقافية خالدية أبو جبل. يتخلل الأمسية معرض أعمال فنية للفنان التشكيلي طيب الذكر مصطفى الحلاج" إلى هنا نص البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
نادي حيفا الثقافي