جامعات / مدارسStudents

وتد يطالب بمنح وقت إضافي للمتقدمين لإمتحان الطب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
مطر خفيف
13

حيفا
مطر خفيف
13

ام الفحم
غيوم متناثرة
13

القدس
مطر خفيف
10

تل ابيب
غيوم متناثرة
11

عكا
مطر خفيف
13

راس الناقورة
مطر خفيف
13

كفر قاسم
غيوم متناثرة
11

قطاع غزة
مطر خفيف
10

ايلات
غيوم متفرقة
12
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

عامر وتد يطالب وزارة الصحة ونقابة الأطباء بمنح وقت إضافي للأطباء المتقدمين لإمتحان مزاولة المهنة

تقدم المحامي عامر وتد برسالة الى وزارة الصحة والى نقابة الأطباء في دولة اسرائيل، بطلب منح وقت إضافي للأطباء المتقدمين الى إمتحان مزاولة المهنة بالطب.

المحامي عامر وتد في رسالته لوزارة الصحة ونقابة الأطباء: 

بات من الصعب على المتقدمين العرب واللذين تعلموا خارج البلاد، مواجهة الإمتحان مواجهة مزدوجة، تارةً في مواجهة صعوبة اللغة وفهم الأسئلة في اللغة العبرية ومصطلحاتها الطبية غير المستعملة حتى في ال حياة المهنية

واجبنا وواجب الدولة ومؤسساتها تجاه طلابنا وأطباءنا والتي تتمثل بهذا الشأن بوزارة الصحة ونقابة الأطباء في إسرائيل، يحثنا على عدم إهمال وتجاهل معاناتهم في اجتياز امتحانات مزاولة المهنة

كلنا أمل في تجاوب الوزارة ونقابة الأطباء في اسرائيل وتحركها لإحداث التغيير ومنح المتقدمين من الوسط العربي وقت إضافي حتى يتسنى لهم التركيز في الجانب الطبي من أسئلة الامتحان وليس فقط بالجانب اللغوي


وصل الى موقع كل العرب، بيان صادر عن مكتب المحامي عامر وتد، جاء فيه: "تقدم المحامي عامر وتد برسالة الى وزارة الصحة والى نقابة الأطباء في دولة اسرائيل، بطلب منح وقت إضافي للأطباء المتقدمين الى إمتحان مزاولة المهنة في الطب العام، والذي يمنح للأطباء خريجو الجامعات في الخارج باللغتين العبرية والإنجليزية. وجاء الطلب بقلم المحامي عامر وتد بعد المعاينة ومقارنة امتحان الطب مع باقي امتحانات مزاولة المهنة كما في إمتحان القانون في نقابة المحامين وامتحان الحسابات من قبل نقابة المحاسبين في الدولة، حيث يتم هناك منح المتقدمين الذين لغة الأم خاصتهم ليست العبرية، وقت إضافي لتمكينهم من مواجهة الأسئلة في الإمتحان والذي تم تغيير تركيبته في السنة الأخيرة، أي انه بات من الصعب على المتقدمين العرب واللذين تعلموا خارج البلاد، مواجهة الإمتحان مواجهة مزدوجة، تارةً في مواجهة صعوبة اللغة وفهم الأسئلة في اللغة العبرية ومصطلحاتها الطبية غير المستعملة حتى في الحياة المهنية، والتي لم يحتك بها الطالب العربي بتاتًا في نطاق ست سنوات تعليمه في الخارج، وتارةً أخرى كباقي المتقدمين وهي صعوبة الإمتحان في جانبه العلمي."


المحامي عامر وتد 

وأضاف المحامي وتد برسالته: "من خلال عملنا الحقوقي للحفاظ على أطباءنا ومستقبلهم، ومن أجل تحصيل المساواة المستحقة للمتقدمين العرب، الأمر الذي لم يرد بتاتًا خلال السنوات السابقة، خلافًا لما ذكر أعلاه، يتحتم علينا العمل من أجل تحصيل المساواة بين جميع المتقدمين لإمتحانات نقابة الأطباء في الدولة عربًا ويهودًا. علمًا انه بعد أن تم فحص الموضوع بعمق، تبين من موقع وزارة الصحة وموقع نقابة الأطباء في إسرائيل أنه خلال إمتحانات متقدمة في التخصصات الطبية يتم منح المتقدمين وقت إضافي شريطة ان يكون هذا الوقت على حساب الإستراحة المستحقة في الإمتحان وبشروط معينة، مع التشديد على ان الأخيرة تأتي بعد فترة زمنية طويلة قد تمكّن الطلاب من ممارسة المصطلحات الطبية واتقان اللغة العبرية عن طريق عملهم في المستشفيات والمؤسسات الطبية في البلاد."

وعلق المحامي عامر وتد قائلا: "واجبنا وواجب الدولة ومؤسساتها تجاه طلابنا وأطباءنا والتي تتمثل بهذا الشأن بوزارة الصحة ونقابة الأطباء في إسرائيل، يحثنا على عدم إهمال وتجاهل معاناتهم في اجتياز امتحانات مزاولة المهنة والتي نستطيع لمسها في نسب النجاح في الإمتحان عند المتقدمين من الوسط العربي الذين درسوا الطب في الخارج، الشيء الذي نستطيع كحد أدنى تقديمه لمساعدتهم على اجتياز الامتحان والانطلاق في سوق العمل".

واختتم المحامي عامر وتد: "كلنا أمل في تجاوب الوزارة ونقابة الأطباء في اسرائيل وتحركها لإحداث التغيير ومنح المتقدمين من الوسط العربي وقت إضافي حتى يتسنى لهم التركيز في الجانب الطبي من أسئلة الامتحان وليس فقط بالجانب اللغوي."

إقرا ايضا في هذا السياق:

الملك سلمان في اتصال مع عباس: فلسطين قضيتنا