اسواق العربEconomy

شركة أمازون تتيح إمكانية شراء منتجات اسرائيلية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
20

حيفا
سماء صافية
20

ام الفحم
غائم جزئي
20

القدس
غائم جزئي
19

تل ابيب
غائم جزئي
19

عكا
سماء صافية
20

راس الناقورة
سماء صافية
20

كفر قاسم
غيوم متفرقة
18

قطاع غزة
سماء صافية
15

ايلات
سماء صافية
25
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

خيبة أمل: شركة أمازون تتيح إمكانية الشّراء من اسرائيل.. منتجات قليلة بأسعار خيالية

أطلقت البارحة 22.9.2019 شركة أمازون الأمريكيّة للتجارة الألكترونيّة إمكانيّة الشّحن المحليّ في إسرائيل

 
صورة توضيحيّة


أطلقت البارحة 22.9.2019 شركة أمازون الأمريكيّة للتجارة الألكترونيّة إمكانيّة الشّحن المحليّ في إسرائيل، في خدمة محسّنة لعرض المنتجات الإسرائيليّة. ولكن سلة التّسوق الاسرائيليّة صغيرة نسبيًّا ولا تحتوي على الكثير من المنتجات، كما أن الباعة المنضمين لهذه الخدمة أعدادهم قليلة.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الخطوة خيّبت آمال المتسوقين المحليين الكترونيًّا وذلك لأنّ معظم الشّركات الإسرائيليّة يعرضون أسعارًا باهظةً نسبةً للسوق الإسرائيليّة، بحيث أن هنالك منتجات معينة يعرضها أمازون بمبالغ أكبر مما هي موجدة عليه في السّوق ومن الأفضل للمتسوق أن يقتنيها من الولايات المتحدة الأمريكيّة على أن يقتنيها من إسرائيل بالرّغم من تكلفة الشّحن الباهظة من أمريكا إلى إسرائيل إلّا أنّها تبقى أقل تكلفة من شراء المنتجات الإسرائيليّة المحليّة التي يعرضها موقع "أمازون".

وبهذا تطرح التّساؤلات الآتيّة: هل انضمام تجّار اسرائيليّن آخرين إلى شركة أمازون سيعمل على تغيير هذه الأسعار وتقليصها لجعلها أكثر تنافسيّة بين المسوقين؟ كما أنه من البديهي ألّا يقوم المواطنين بشراء هذه المنتجات المحليّة المعروضة في الموقع بهذه الأسعار، فهل سيغير هذا الأمر ميزان القوى ويعمل على تخفيض الأسعار؟

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
أسوق أمازون
أردوغان: لا نشعر بالحاجة لأخذ إذن من أحد