أخبارNews & Politics

غانتس يبدأ مشاوراته مع احزاب اليسار والوسط
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
13

حيفا
سماء صافية
13

ام الفحم
سماء صافية
14

القدس
سماء صافية
15

تل ابيب
سماء صافية
15

عكا
سماء صافية
13

راس الناقورة
سماء صافية
13

كفر قاسم
سماء صافية
15

قطاع غزة
سماء صافية
13

ايلات
سماء صافية
18
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

غانتس يبدأ مشاوراته مع أحزاب اليسار والوسط ويتعهد بتشكيل حكومة ائتلافية بدون نتنياهو

بدأ رئيس حزب كاحول لافان بيني غانتس مشاوراته مع رؤساء الأحزاب المحسوبة على كتلة اليسار الوسط.


بدأ رئيس حزب كاحول لافان بيني غانتس مشاوراته مع رؤساء الأحزاب المحسوبة على كتلة اليسار الوسط. وذكرت مصادر عبرية ان غانتس اجتمع مساء الخميس في تل ابيب مع رئيس المعسكر الديموقراطي نيتسان هوروفيتس على ان يلتقي لاحقا رئيس حزب العمل غيشير عمير بيرتس. ولم يتم بعد ترتيب لقاء مع رئيس إسرائيل بيتنا افيغدور ليبرمان ورئيس القائمة المشتركة ايمن عودة.


بيني غانتس - تصوير: وكالة رويترز

وتاتي هذه الاجتماعات توطئة للمشاورات التي سيشرع فيها رئيس دولة اسرائيل ريؤوفين ريفلين، يوم الاحد المقبل قبل اختيار الشخصية الأوفر حظا التي سيسند إليها مهمة تشكيل الحكومة المقبلة.

هذا، وقد رفض زعماء تحالف "أزرق أبيض" دعوات رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو ، أمس الخميس، لتشكيل حكومة يقودها تشمل جميع أحزاب اليمين المؤيدة له.
وكان نتنياهو قد وقع إتفاقًا مع ثلاثة أحزاب يمينية ودينية للتفاوض على إتفاق ائتلافي ككتلة واحدة، لكنه دعا بعد ذلك "أزرق أبيض" إلى بدء مفاوضات فورية دون شروط مسبقة.

هذا، وصرّح بيني غانتس، في غجتماع لحزبه في تل أبيب، "حزب أزرق أبيض هو أكبر حزب، لقد فزنا بـ33 مقعدًا ولم ينجح نتنياهو في الفوز بـ61 مقعدًا لكتلته التي سعى إليها"، مضيفا: "سوف أشكل حكومة عريضة وليبرالية تحقق إرادة الشعب. لن نستسلم لأي إملاءات. المفاوضات سوف تسير بتوجيه مني بمسؤولية وبتقدير".

واتهم يائير لابيد، الرجل الثاني في حزب "أزرق أبيض" نتنياهو بمحاولة جر البلاد إلى انتخابات ثالثة، متهماً إياه بأن ذلك كان الهدف من الاتفاق مع حزبه. وقال لابيد "إذا تنحى نتنياهو جانبا، فستكون لدينا حكومة وحدة".
وأضاف في إشارة الى قضايا تتعلق بالدين والدولة: "حكومة لكل من يعتقدون أننا نحتاج إلى زواج مدني وإلغاء قانون الميني ماركت والنقل العام في السبت ... بدون لوائح اتهام وبدون فساد".

بينما ألمح نتنياهو إلى استعداده للمشاركة في تناوب رئاسة الوزراء، إلا أن "أزرق أبيض" قال مرارًا وتكرارًا إنه لن يجلس في حكومة يقودها نتنياهو، الذي يواجه لوائح اتهام بشأن تهم فساد، وانه سيخضع لجلسة استماع من المقرر عقدها في غضون أسبوعين.

وفي وقت سابق، دعا نتنياهو إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية، وذلك بعدما لم تسفر الانتخابات التي جرت الأسبوع الجاري، وهي الثانية هذا العام، عن فائز واضح.
كان نتنياهو يصر على تشكيل حكومة من الأحزاب اليمينية والدينية، إلا أن نتائج الانتخابات تشير حتى الآن إلى أنه هو وخصمه الأبرز غانتس، لن يتمكنا من تشكيل حكومة. وقال نتنياهو، في بيان:"خلال الانتخابات، دعوت لتشكيل حكومة يمينية. لكن لسوء الحظ تظهر نتائج الانتخابات أن هذا غير ممكن".
وأضاف: "الشعب لم يحسم بين التيارين"، معتبرا أنه "لم يعد هناك خيار إلا تشكيل حكومة وحدة. ودعا غانتس إلى لقائه في وقت لاحق. وقال، إنه يعارض إجراء انتخابات ثالثة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

رهط: اصابة شاب بعد تعرضه لاطلاق نار