أخبارNews & Politics

الشيخ طريف يشارك في جلسات مجلس حقوق الانسان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
23

حيفا
غائم جزئي
23

ام الفحم
غائم جزئي
23

القدس
غائم جزئي
23

تل ابيب
غائم جزئي
22

عكا
غائم جزئي
23

راس الناقورة
غائم جزئي
23

كفر قاسم
غائم جزئي
22

قطاع غزة
سماء صافية
19

ايلات
سماء صافية
30
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي لطائفة الموحدين الدروز يشارك في جلسات مجلس حقوق الانسان في الامم المتحدة في جنيف.

وصل الى موقع كل العرب بيان من المجلس الديني الدرزي الاعلى جاء فيه:" شارك فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية هذ الاسبوع في جلسات الدورة ال 42 لمجلس حقوق الانسان المنعقده في مقر الامم المتحده في جنيف - سويسرا. والقى فضيلته

 


وصل الى موقع كل العرب بيان من المجلس الديني الدرزي الاعلى جاء فيه:" شارك فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية هذ الاسبوع في جلسات الدورة ال 42 لمجلس حقوق الانسان المنعقده في مقر الامم المتحده في جنيف - سويسرا. والقى فضيلته خلال الجلسات كلمة امام سفراء دول العالم في المنظمة الدولية تطرق فيها الى أوضاع الموحدين الدروز في الشرق الاوسط وعلى وجه الخصوص الاوضاع الانسانية الصعبة للقرى الدرزية في منطقة جبل السماق في ادلب شمال سوريا. الشيخ طريف أكد أن المنظمات الارهابية: تحرير الشام وجبهة النصرة وغيرها تقوم بجرائم بحق أبناء الطائفة وباقي أبناء الشعب السوري في المنطقة المحاذية للحدود التركية ودعا المجتمع الدولي التحرك والعمل على ايصال المساعدات الانسانيه لتلك المناطق وقلع الارهاب من هناك. الشيخ طريف تطرق ايضا الى محاولات داعش والتنظيمات الاصولية التعرض الى جبل العرب والسويداء وحذر المجتمع الدولي من هجوم ارهابي على القرى المحاذيه للبادية الشرقية مثل ما حدث في ال 25 يوليو 2018 واضاف قائلا انه بعد ثماني سنوات من الحرب في سوريا آن الآوان لاعادة وحدة الاراضي السورية ووحدة جميع سكانها من مختلف الفئات والطوائف واعادة الآمان والاستقرار الى جميع مناطق الدولة السورية وضمان حقوق الشعب السوري بأكمله".
وتابع البيان:" هذا وعقد الشيخ خلال مكوثه في جنيف جلسات عمل مع البعثات الدبلوماسية الروسية والاميريكيه ومع طواقم عمل المبعوث الاممي الى منطقة الشرق الاوسط ومع سفراء دول الاتحاد الاوروبي واليابان والبرازيل وبريطانيا وسفراء دول عديده أخرى، عرض خلالها موقفه من قضايا عديدة تخص أبناء الطائفة في بلاد الشرق وعن دور الطائفة وأهميته ومكانتها بين ديانات وشعوب العالم. الشيخ طريف شدد على أن أبناء طائفة الموحدين دعاة وجسراً للسلام في كل دولة وعلى مركزية الانسان كانسان في حياة الشعوب".
واختتم البيان:" الشيخ طريف شارك أيضا في جلسة مجلس حقوق الانسان حول موضوع الاقليات الدينية والقومية في منطقة الشرق الاوسط تحدث خلالها عن الأوضاع في البلاد والتعايش فيما بين الاديان وأبناء الطوائف المختلفه وحقوق الانسان الاساسية".

كلمات دلالية
أم الفحم تستعد لافتتاح متنزه رأس الهيش