أخبارNews & Politics

حماس والجهاد الإسلامي يتوعدان إسرائيل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
25

حيفا
غائم جزئي
25

ام الفحم
سماء صافية
25

القدس
سماء صافية
24

تل ابيب
سماء صافية
24

عكا
غائم جزئي
25

راس الناقورة
غائم جزئي
25

كفر قاسم
سماء صافية
24

قطاع غزة
سماء صافية
23

ايلات
سماء صافية
30
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

بعد ارتقاء شهيدين وعشرات الجرحى على حدود غزة: حماس والجهاد الإسلامي يتوعدان إسرائيل

توعد الجهاد الاسلامي وحماس بالردّ على استشهاد شابين خلال الجمعة الثالثة والسبعين من مسيرات العودة

أعنلت وزارة الصحة في غزة استشهاد مواطنين اثنين واصابة 66 فلسطينيا بينهم 38 بالرصاص الحي من قبل الجيش الاسرائيلي


توعد الجهاد الاسلامي وحركة حماس بالردّ على استشهاد شابين برصاص الجيش الإسرائيلي خلال الجمعة الثالثة والسبعين من مسيرات العودة على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة والتي حملت عنوان "جمعة حماية الجبهة الداخلية".


الغزيون يبكون الشهداء اليوم

وكانت قد أعنلت وزارة الصحة في غزة استشهاد مواطنين اثنين واصابة 66 فلسطينيا بينهم 38 بالرصاص الحي من قبل الجيش الاسرائيلي خلال الجمعة 73 لمسيرات العودة. وقالت وزارة الصحة ان أحد الشهيدين هو الطفل علي سامي علي الأشقر "17 عاما "الذي أصيب برصاصة في الرأس قرب مخيم العودة شمال قطاع غزة حيث نقل الى المشفى الاندونيسي حيث أعلن استشهاده. ولاحقًا أعلنت الصحة أنّه "تم التعرف على هوية المواطن الآخر الذي استشهد شرق غزة وهو الشهيد الطفل خالد أبو بكر محمد الربعي (14 عاما)"، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية في غزة.

الجهاد الإسلامي: الدماء الطاهرة لن تضيع هدرا
وجاء في بيان صادر عن الجهاد الإسلامي في قطاع غزة:"يواصل العدو الصهيوني المجرم عدوانه عدوانه على أبناء شعبنا المشاركين في مسيرات العودة وكسر الحصار. وقد أقدم اليوم في الجمعة الـ 73 من المسيرات الشعبية على استهداف المتظاهرين بالرصاص الحي ما أدى لاستشهاد مواطنين ووقوع عدد من الإصابات".
وأضاف بيان الجهاد:"إننا نحمل العدو المجرم كامل المسؤولية عن هذا الاعتداء والتغول على دماء الأبرياء ، وإن شعبنا سيواصل حقه في الدفاع عن نفسه وسيستمر في مسيراته ونضاله المشروع حتى تحقيق أهدافه كاملة بإذن الله.
إننا نحتسب عند الله تعالى الشهيدين اللذين ارتقيا جراء الاٍرهاب والعدوان الصهيوني ونؤكد أن هذه الدماء البريئة لن تضيع هدرا ، وستبقى مسيرة الشهداء نبراساً لمقاومتنا ولمجاهدي شعبنا الذين لن يفرطوا ولن يساوموا على هذه الدماء ، بل ستظل بنادق المجاهدين وفيّة لكل قطرة دم سالت على أرض فلسطين الحبيبة معلنة استمرار الشعب الفلسطيني في مقاومته المشروعة لاستعادة هذه الأرض المقدسة وتطهيرها من دنس المحتلين"، كما ورد في البيان.


حماس: أمن غزة والمقاومة خط أحمر
من جهته، أكد القيادي في حركة حماس إسماعيل رضوان على أن "أمن غزة والمقاومة خط أحمر وأن غزة آمنة مسقرة لن تنكسر شوكتها ولن يفلح الاحتلال وأعوانه في النيل من أمن المقاومة".
وقال على هامش فعاليات مخيم العودة شرق غزة ان "الشعب الفلسطيني بكافة فصائله الوطنية والإسلامية وفصائل المقاومة موحدون في الحفاظ على الجبهة الداخلية ومواجهة الاحتلال وأعوانه".  وأضاف :"نؤكد على استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار والمقاومة بكافة أشكالها حتى تحقق أهدافها برفع الحصار عن غزة وتحقيق حق العودة وافشال صفقة القرن"، كما قال.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كفر قاسم: اجواء خاصة خلال الصلح بين عائلتين