رأي حرOpinions

هل دقت طبول الحرب؟!/ شاكر فريد حسن
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
26

حيفا
غائم جزئي
26

ام الفحم
غائم جزئي
26

القدس
غائم جزئي
24

تل ابيب
غائم جزئي
24

عكا
غائم جزئي
26

راس الناقورة
غائم جزئي
26

كفر قاسم
غائم جزئي
24

قطاع غزة
سماء صافية
24

ايلات
سماء صافية
21
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

هل دقت طبول الحرب؟!/ بقلم: شاكر فريد حسن

التهديديات الحربية التي يطلقها رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو ضد ايران وحزب الله، تشير بوضوح إلى توسيع دائرة الاستفزاز والعربدة الاسرائيلية

 شاكر فريد حسن في مقاله:

اسقاط نتنياهو في ال انتخابات هو ضروري وواجب تفرضه الأحداث والتحديات والظروف السياسية الراهنة


التهديديات الحربية التي يطلقها رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو ضد ايران وحزب الله، بعد أيام من الهجمات العدوانية على سوريا وايران والعراق، تشير بوضوح إلى توسيع دائرة الاستفزاز والعربدة الاسرائيلية بهدف اشعال المنطقة لتنفيذ مخطط استراتيجي خطير، في مركزه اعادة تقسيم الشرق الاوسط، وتصفية القضية الفلسطينية.

وتجيء هذه الهجمات والتهديدات بالتزامن مع مؤشرات لانفراج بين امريكا وايران، ومنع التصادم بينهما، ويراد منها خدمة السياسة العدوانية الاحتلالية التي يتبعها ويمارسها نتنياهو واليمين الاسرائيلي العنصري الفاشي، اضافة إلى تثبيت الاصطفاف الاقليمي ضد ايران وابقاء المنطقة في حالة توتر دائم، وكذلك ابعاد القضية الفلسطينية عن واجهة الاحداث ليتسنى فرض مؤامرة "صفقة القرن" التي تستهدف تصفية قضية شعبنا الفلسطيني وحرمانه من حقه بإقامة دولته الحرة المستقلة.

ومن الواضح أيضًا أنّ بنيامين نتنياهو بتهديداته هذه يريد تحقيق مكاسب انتخابية بالحصول على أصوات اليمين المتطرف في المجتمع الاسرائيلي والفوز بالانتخابات البرلمانية الوشيكة.

وبهذه التهديدات والاعتداءات على دول الجوار يتخطى نتنياهو الخطوط الحمراء، ويشعل فتيل الحرب، كي لا يتعرض المشروع الاستيطاني الكوليونالي الاحتلالي للمساءلة والضغط الدولي، وهو مشروع لا تتحقق أهدافه سوى مع خفض التوتر في المنطقة.

ولذلك فان اسقاط نتنياهو في الانتخابات هو ضروري وواجب تفرضه الأحداث والتحديات والظروف السياسية الراهنة، وذلك لا يقتصر أنه يصب في مصلحة الجماهير العربية في البلاد، وإنما ايضًا في مصلحة شعبنا العربي الفلسطيني ومصالح شعوب المنطقة كافة.

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com   

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
شاكر فريد حسن
نحف: وفاة الحاج صالح احمد سرحان (أبو محمود)