اسواق العربEconomy

لحظات قبل التقاعد – فازوا ب 40 مليون شيكل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
30

حيفا
غائم جزئي
30

ام الفحم
سماء صافية
31

القدس
سماء صافية
30

تل ابيب
سماء صافية
30

عكا
غائم جزئي
30

راس الناقورة
سماء صافية
30

كفر قاسم
سماء صافية
30

قطاع غزة
سماء صافية
31

ايلات
سماء صافية
34
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

لحظات قبل التقاعد – فازوا ب 40 مليون شيكل

وصل الفائزون بالجائزة الأولى 40 مليون شيكل هذا الصباح لمكاتب مفعال هبايس ، من سحب اللوتو الذي أجري في 24 أغسطس 2019. الفائزان


وصل الفائزون بالجائزة الأولى 40 مليون شيكل هذا الصباح لمكاتب مفعال هبايس ، من سحب اللوتو الذي أجري في 24 أغسطس 2019. الفائزان ، وهم من سكان وسط البلاد في الستينيات من العمر ، متزوجان منذ 30 عامًا ويملأن نموذج لوتومات وأرقامًا منتظمة كل أسبوع. في الأسبوع الماضي ، اشترى الزوجان تذكرة لوتومات بمبلغ 36 شيكل ، مما أكسبهما 40 مليون شيكل.


في الأسبوع الماضي ، استمتعوا مع أولادكم لمجرد فكرة الفوز في اللوتو، واليوم اكتشفوا في كشك اللوتو أنهم الفائزين المحظوظين في اليانصيب البالغ 40 مليون شيكل.
وفي الوقت نفسه ، قرر الزوجان الاستمرار بالتكتم على الفوز حيث لم يبلغوا أولادهم بعد به ، "لم نخبرهم ، لكن أول ما يشغلنا هو الاهتمام بأمانهم المادي ثم الذهاب في رحلة لأماكن لم نزرها معًا".
"أنا سأعطي نفسي إجازة لمدة أسبوعين" ، قال الفائز ، وأضافت الفائزة "جائزتي الحقيقية في البايس هي زوجي".
غادر الزوجان بيت مفعال هبايس مباشرة إلى أقرب مكان للآيس كريم كما حددا مسبقا.
في بداية الشهر، خضع سحب اللوتو لعدة تغييرات حيث أصبح الحد الأقصى للجائزة الأولى باللوتو هو 40 مليون شيكل (بدلاً من 28 مليون شيكل ) وفي الدابل لوتو - يمكن أن تصل قيمة الجائزة إلى 80 مليون شيكل – كما زادت الجائزة الثانية بنسبة 50 ٪ إلى 750.000 شيكل (بدلاً من 500000 شيكل ) وفي كل مرة لن يتم استلام الجائزة الثانية، سيتم زيادة الجائزة بمبلغ 750،000 شيكل إضافية .، كما ستبدأ الجائزة الأولى في اللوتو من 5 ملايين شيكل (بدلاً من 4 ملايين شيكل ) ولغاية 10 ملايين شيكل في الدابل لوتو بدلاً من 8 ملايين شيكل. تعني زيادة الجوائز زيادة نسبة الإرجاعات إلى الجمهور وانضمام مليونيرات جدد كل عام ، دون أي تغيير في فرص الفوز.

تقول دافنا نعيم شاؤول ، نائب مدبر عام المبيعات والتسويق الإعلاني في مفعال هبايس: كان اللوتو دائما العلامة التجارية الرائدة في مفعال هبايس لسنوات عديدة ، وقد رأينا الحاجة إلى تحديثه وضخ طاقة جديدة فيه. من التجربة في خارج البلاد ، علمنا أن الجوائز الكبيرة تجذب المزيد من الأشخاص للمشاركة في الاحتفالية ، وهو ما يتماشى مع هدف مفعال هبايس ، وهو دمج بين دوائر أوسع من الزبائن الذين يستمتعون باللعبة باستثمار منخفض نسبياً".
ع.ع.

كلمات دلالية
الناصرة: عزمي لوابنة شقيق المرحوم عنان يتحدّث لكل العرب