أخبارNews & Politics

كرامة ومساواة: لسنا البديل للأحزاب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
27

حيفا
غيوم متفرقة
27

ام الفحم
غيوم متناثرة
27

القدس
غيوم متناثرة
26

تل ابيب
غيوم متناثرة
26

عكا
غيوم متفرقة
27

راس الناقورة
غائم جزئي
27

كفر قاسم
غيوم متناثرة
26

قطاع غزة
سماء صافية
27

ايلات
غيوم متفرقة
26
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

كرامة ومساواة: لسنا البديل للأحزاب وهم من رفض الشراكة

على وقع التنافس بين الأحزاب السياسية يتنافس حزب الكرامة والمساواة، حاملا هموم الأهل والوطن بكل القضايا

حزب كرامة ومساواة:

نتوجه اليوم إليكم بعد شرح موقفنا كحزب له حضوره الجماهيري، منذ أكثر من ثلاث سنوات، بإعطائنا الدعم والتصويت لحزب الكرامة والمساواة والفرصة ولو لمرة واحدة


وصل إلى موقع كل العرب بيان صادر عن عن مرعي حيادري أبو خالد، أمين عام حزب "كرامة ومساواة"، جاء فيه ما يلي:"على وقع التنافس بين الأحزاب السياسية يتنافس حزب الكرامة والمساواة، حاملا هموم الأهل والوطن بكل القضايا المصيرية التي تلاحق شعبنا ومواطنينا في كل أماكن التواجد من القرى والمدن العربية ،ناهيك عن القرى غير المعترف بوجودها في العام 2019 والقرن الواحد وعشرين!!".


مرعي حيادري - أمين عام حزب كرامة ومساواة 

وأضاف البيان:"أنها قمة المهازل والعنصرية التي تنتهجها الحكومات المتعاقبة ذات الطابع المتشابه بشقيه!، حقنا الطبيعي كحزب يمثل شرائح من المجتمع الراغب بنهج هذا الحزب المتميز بالانتماء للكرمة والمساواة للإنسان ، والذي هو عبارة عن وسام شرف لكل إنسان يؤمن بالتعامل الإنساني بين كافة أبناء البشر ،ومن منطلق مبدأ حرية الرأي والتعبير عنه من خلال تنافس ألاحزاب الديمقراطي، وأحترام حقوق المواطن ،ودون المس بكرامتة ومساواتة ، وحرية الرأي والرأي الاخر".

وتابع البيان:"بدأنا الإنتشار والعمل الدعائي لحزبنا بكافة المناطق من النقب إلى المثلث والمدن الساحلية ،مرورا بالجليل الشامخ عزة النفس بالأداء ,وشموخ العقيدة وألانتماء للشعب ومباديء الحزب الراسخة ايمانا منا نحو غد زاهر بخطوات يحذوها أمل تحقيق النجاح ،حيث نمد أيادينا النقية نحو الجماهير الوفية الراغبة في حزب متميز، وبطروحاته الحديثة في بناء مجد الشباب أصحاب مسيرة الغد القادم، أسمة الكرامة الإنسانية التي هي عنواننا وعنوان كل الجماهير المتعطشة لحاضر ومستقبل نستعيد به كرامة المواطن،التي سلبت منه على مدار سنوات خلت من ألاعمار.".

وأضاف البيان:"نقول لأولئك كفى للتسلط والهيمنة على كراسي العرش،وتجاهلكم لطلبات ورجاءات المواطن الفقير والبسيطه المختزلة بالوحدة والتكاتف،الذي به نوحد كلمتنا ومسيرتنا الوطنية لتلبية تلك ألاحتياجات ، والتي أهملت من قبل الأحزاب العبرية الصهيونية، ناهيك عن الأحزاب العربية وجلد ألاخ لأخيه ، بوجود التمييز القائم من الرباعية المشتركة وأهمالها لحزب الكرامة والمساواة،الذي له شأن ووزن مثل كل المركبات الأخرى وأكثر..!!".

وأضاف البيان:"نحن لسنا البديل للأحزاب، لا بل كنا مع الأحزاب ولم شملها بكل المركبات، وحتى غير الممثلة منها، كنا بحوار معها من أجل الوحدة سويا وللأسف رفضوا الشراكة ومن نفس المنطلق والأنانية على المواقع والقوة والأكثرية وفق أدعاءاتهم..!!
وعليه أخواتي الفاضلات وأخوتي الأفاضل..
نتوجه اليوم إليكم بعد شرح موقفنا كحزب له حضوره الجماهيري، منذ أكثر من ثلاث سنوات، بإعطائنا الدعم والتصويت لحزب الكرامة والمساواة والفرصة ولو لمرة واحدة لنثبت فعل الأقوال والتنفيذ على أرض الواقع بغير المألوف لنا من ألاستهتار الحاصل..
لن نتردد في إعلاء الصوت والمناداة بحب ومودة، طالما جماهيرنا الحبيبية تعطينا الفرصة والثقة لنكون عناوينهم بكل ماهو مفيد لكم ولنا ،ولأهلنا ألاعزاء في كل أرجاء المعمورة من الجنوب إلى الساحل حتى الشمال.. أعطونا ثقتكم ،وليكن صوتكم بحجم حبكم وثقتكم بصوت الكرامة والمساواة (ن..ك).. معكم وإياكم على العهد سائرون لنحقق الوحدة الوطنية والأهداف"، إلى هنا البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

بدء أعمال صيانة عند مدخل كفرقرع