السلطات المحلية

رئيس القصوم: مقاطعة زيارة أرئيل على خلفية الهدم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
32

حيفا
سماء صافية
32

ام الفحم
سماء صافية
32

القدس
سماء صافية
32

تل ابيب
سماء صافية
32

عكا
سماء صافية
32

راس الناقورة
سماء صافية
32

كفر قاسم
سماء صافية
32

قطاع غزة
سماء صافية
33

ايلات
سماء صافية
35
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

رئيس مجلس القصوم يؤكد ما نُشر في كل العرب: مقاطعة زيارة الوزير أرئيل على خلفية هدم البيوت

أصدر رئيس مجلس القصوم، سلامة الأطرش، بيانا صباح اليوم، السبت، أكد في ما نشره مراسل "كل العرب"

فيديو وصور من الجلسة يوم أمس

في نهاية الاجتماع أكد رؤساء المجالس أن رئيس مجلس القصوم ليس وحده وأنهم يدعمونه بكل الوسائل القانونية كما أنهم يرفضون بالاجماع هذه السابقة الخطيرة بحق قيادي منتخب


أصدر رئيس مجلس القصوم، سلامة الأطرش، بيانا صباح اليوم، السبت، أكد في ما نشره مراسل "كل العرب" بضرورة مقاطع ة زيارة وزير الزراعة المسؤول عن "سلطة توطين البدو" أوري أرئيل، في زيارة المعايدة التي سيقوم بها الاثنين القادم.

وكان البند الخامس في البيان الذي أصدره الناطق بلسان مجلس إقليمي واحة الصحراء، عبد المطلب الأعسم، محط خلاف بين الرؤساء، حيث عبر عدد من رؤساء السلطات ال محلية العربية عن رفضهم لهذا البند، والذي يتحدث عن "مقاطعة بشرط إلغاء أوامر هدم رياض الأطفال في قرية الفرعة"، الأمر الذي كان مفروغا منه في وقت سابق حيث أفاد المسؤول عن الملف الاقتصادي ياريف مان عن إلغاء هذا القرار قبل إجتماع الرؤساء.

وجاء في البيان الذي وصلت نسخة عنه إلى مراسل "كل العرب" ما يلي:"على أثر القرار المجحف والظالم بحق رئيس مجلس القصوم من قبل وحدة يوآف في الشرطة وذلك باستدعائه للتحقيق بحجة بناء رياض أطفال في قرية الفرعة وعلى خلفية مواقفه الثابتة في رفض سياسة الهدم ،عقد رؤساء السلطات المحلية في النقب اجتماعا طارئا في مجلس واحة الصحراء يوم الخميس (8.8) حيث تم خلال الاجتماع مناقشة هذا الاستدعاء غير القانوني وغير المبرر والذي أجمع كل المشاركين في الاجتماع على عدم قانونيته وأنه يعد سابقة خطيرة بحق رئيس منتخب يستمد شرعيته وشرعية قراراته من قبل الجمهور.
كما ناقش المشاركون عمليات الهدم التي تقوم بها السلطات في كل أنحاء النقب والسبل الكفيلة بايقافها للحد من معاناة أهلنا ،هذا وقد أثنى المشاركون في الاجتماع على المواقف الثابتة والمشرفة لرئيس مجلس القصوم وأعربوا عن دعمهم الكامل والمطلق له ولما يمثل من قضية عادلة تمس كل الجماهير العربية، وقد أجمع المشاركون على اتخاذ الخطوات والقرارات التالية كرد أولي على قرار الاستدعاء:
1- اصدار بيان ادانة وشجب واستنكار باسم الرؤساء مُوجها إلى وزير الأمن الداخلي والشرطة رفضا لقرار الاستدعاء.
2- صياغة رسالة حازمة من قبل رؤساء المجالس لوقف عمليات الهدم وتوجيهها إلى أعلى المستويات السياسية في الدولة سواء الى رئيس الحكومة أو وزراء حكومته.
3- تشكيل لجنة مصغرة من رؤساء المجلس تضم ثلاثة رؤساء لمتابعة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه وتنظيم العمل من أجل التصدي لعمليات الهدم.
4- العمل على تشكيل منتدى رسمي يعتمد على نهح العمل المؤسساتي والمنظم لرؤساء المجالس المحلية في النقب.
5- تم الاتفاق بالإجماع من قبل جميع الرؤساء على مقاطعة زيارة وزير الزراعة اوري ارئيل يوم الاثنين، ثاني يوم العيد في قرى النقب.
وفي نهاية الاجتماع أكد رؤساء المجالس أن رئيس مجلس القصوم ليس وحده وأنهم يدعمونه بكل الوسائل القانونية كما أنهم يرفضون بالاجماع هذه السابقة الخطيرة بحق قيادي منتخب، وأكدوا على وجوب تنفيذ كل القرارات التي تم اتخاذها"، إلى هنا نص البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

المركز: إصابة شاب من سكان اللد بجراح بعد تعرضه للطعن