أخبارNews & Politics

النقب: وحدة يوآف تمنع أهل خشم زنّة من إصلاح طريقهم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
26

حيفا
غائم جزئي
26

ام الفحم
سماء صافية
26

القدس
سماء صافية
27

تل ابيب
سماء صافية
27

عكا
غائم جزئي
26

راس الناقورة
غائم جزئي
26

كفر قاسم
سماء صافية
27

قطاع غزة
سماء صافية
27

ايلات
سماء صافية
29
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

النقب: وحدة يوآف تمنع أهل خشم زنّة من إصلاح طريقهم الرئيسي وتصادر آليات العمل

منعت وحدة يوآف الشرطية، التابعة لما يسمى مديرية الجنوب، مساء أمس الأربعاء، أهل قرية خشم زنّة من إصلاح طريقهم الرئيسية

محمد أبو قويدر، أحد سكان خشم زنّة:

هذه العنجهية والعربدة الشرطية آخذة في التوسع والازدياد في الفترة الأخيرة


منعت وحدة يوآف الشرطية، التابعة لما يسمى "مديرية الجنوب"، مساء أمس الأربعاء، أهل قرية خشم زنّة من إصلاح طريقهم الرئيسية استعدادا لفصل الشتاء وصادرت آليات العمل.

وقال الأهل في القرية لمراسل "كل العرب"، أنّ قوات الوحدة دخلت القرى غير المعترف بها في ساعات المساء، وصادرت آليات العمل، بإدعاء أنها تصلّح الشارع الرئيسي المؤدي إلى قرية خشم زنه وصويين، شرقي مدينة بئر السبع - بدون تصاريح بناء.

ويسكن المنطقة نحو ثلاثة آلاف مواطن، حيث يسلكون طريقا وعرة جداً، خاصة في فصل الشتاء بسبب الوحل في طرقات الناس.

وقال محمد أبو قويدر، أحد سكان خشم زنّة لمراسل "كل العرب": "هذه العنجهية والعربدة الشرطية آخذة في التوسع والازدياد في الفترة الأخيرة. إلا يكفي بأن يتهجموا على عرب النقب في وسائل الإعلام المرئية والمكتوبه، وأيضاً بدعاياتهم الانتخابية وغيرها الكثير، ويأتوا ساعات المساء إلى قرية خشم زنّة، ويصادرون حفارا كان عائد من العمل، بإدعاء أنه كان يصلح طريق غير قانونية التي تؤدي إلى بيوت غير قانونية؟".

وذكر أبو قويدر مخطط شركة المياه "مكوروت" بهدم مقبرة خشم زنة التاريخية، باعتبارها غير قانونية، والذي تمّ تقديم التماس للمحكمة العليا بصدده.

وتابع قائلا: "انظروا هناك بالمقابل توجد في وسط قرية خشم زنة مقبرة لليهود الهنود الذين يسكنون في مستوطنة نفاطيم مربوطة بالماء والكهرباء وتصلها طريق معبدة، أما نحن فيمنع عن الأحياء الماء والكهرباء وحتى يمنع تصليح الطريق. أموات اليهود يعيشون على ارضنا أفضل منا. لا يوجد ظلم أكبر من هذا الظلم".

وختم محمد قائلا بحرقة وألم نظرا للتمييز الصارخ: "عندما تدخل إلى قرية خشم زنة، هناك أكثر من ثلاث لافتات كتب عليها هنا توجد مقبرة لليهود.. ولا اي لافتة تدل بأنه هنا يعيش ثلاث آلاف مواطن".

وقال د. كايد العثامين، رئيس اللجنة ال محلية لقرية خشم زنّة، في حديث لمراسل "كل العرب": "هذا الأمر يعد تصعيد خطير وتضييق أكبر على الأهالي لإجبارهم على الرحيل".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
خشم زنّة النقب
اشكول: سقوط جذع شجرة على رجل وإصابة بجراح