أخبارNews & Politics

أهالي العراقيب يبنون خيمة اعتصام أمام محطة الشرطة تصوير: -
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
22

حيفا
سماء صافية
22

ام الفحم
غائم جزئي
22

القدس
غائم جزئي
21

تل ابيب
غائم جزئي
21

عكا
سماء صافية
22

راس الناقورة
غيوم متفرقة
22

كفر قاسم
غائم جزئي
21

قطاع غزة
سماء صافية
19

ايلات
سماء صافية
27
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

أهالي العراقيب يبنون خيمة اعتصام أمام محطة الشرطة في مدينة رهط

أقام أهالي العراقيب، الخميس، خيمة احتجاج أمام محطة شرطة رهط، وذلك على خلفية تصرفات الشرطة في العراقيب

 يشار إلى أن الأهل في العراقيب عادوا لبناء معرشاتهم وخيمهم مرة أخرى بعد عملية الهدم هذه، وذلك استعدادا لصلاة الجمعة


أقام أهالي العراقيب، مساء الخميس، خيمة احتجاج أمام محطة شرطة رهط، وذلك على خلفية تصرفات الشرطة في العراقيب خلال الأسبوع الأخير.

هذا ولأول مرة، نفذت اليوم وحدة يوآف الشرطية عملية هدم لقرية العراقيب، وذلك للمرة الـ148 على التوالي.وكانت الوحدة اقتحمت القرية، دون أن يكون معهم جرافات كما هي العادة، وقامت بسحب خيام الأهالي باستخدام سيارات الدفع الرباعي التابعة للوحدة.
وقد غادرت قوات الهدم القرية بعد التأكد من هدم كل الخيام التابعة للأهالي، حيث ألقت العرائش في الوادي المحاذي للقرية.وقال رئيس اللجنة الشعبية لقرية العراقيب، أحمد أبو مديغم: "عدنا إلى سنوات الحكم العسكري، حين كان يحضر ضابط عسكري وبدون أوامر مسبقة يقوم بربط الخيام بجيبه ويهدمها. هذه طريقة جديدة للهدم، وهم يريدون هدم كل ما نستعمله للوقاية من البرد والحر. هذا الأسبوع تم هدم العراقيب مرتين – مرة في بداية الأسبوع ومرة أخرى في نهايته، هذا عدا الجولات الاستفزازية والتحقيقات المستمرة على مدار الأسبوع وتحرير مخالفات لأصحاب السيارات الذين يحضرون إلى القرية للتضامن".
وأضاف في حديث لمراسل "كل العرب": "هدف الشرطة أن تكون لديهم طريقة إضافية للمضايقات، خاصة بعد اطلاق سراح الشيخ صياح من سجن الرملة، حيث بدأت موجة من المضايقات زادت عن حدها، وبدأوا بمصادرة ما نستعمله من كراسي ومولد كهربائي، وكوابل الكهرباء. كل ما يجدونه أمامه يقومون بمصادرتها، حتى الفرشات التي ينام عليها الأطفال".
وقال خالد الطوري: "كانت هذه الوحدة تأتي مع جرافات الهدم لحراستها! أما الآن فتحولت إلى وحدة هدم مثل القراصنة، حيث تأخذ كل شيء بالقوة. حتى المخدات والبكارج وأباريق الشاب والهواتف التي كانت في الخيمة صادرتها".وتابع: "لا أدري ان كان وزير الشرطة يعلم بأن شرطة دولة إسرائيل تحولت إلى قراصنة، وبدل حماية المواطن صارت تسرق المواطن في وضح النهار".
ويشار إلى أن الأهل في العراقيب عادوا لبناء معرشاتهم وخيمهم مرة أخرى بعد عملية الهدم هذه، وذلك استعدادا لصلاة الجمعة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

شعب: دهس مواطنين خلال شجار في البلدة