أخبارNews & Politics

نتنياهو: على العالم أن يدرك خطر إيران وبحزب الله
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
25

حيفا
سماء صافية
25

ام الفحم
غائم جزئي
25

القدس
غائم جزئي
25

تل ابيب
غائم جزئي
25

عكا
سماء صافية
25

راس الناقورة
سماء صافية
25

كفر قاسم
غائم جزئي
25

قطاع غزة
سماء صافية
23

ايلات
سماء صافية
31
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

نتنياهو: آن الأوان للعالم المتنور أجمع أن يدرك الخطر المتمثل بإيران وبحزب الله

حضر نتنياهو مساء اليوم المراسم الرسمية التي أقيمت في جبل هرتصل لإحياء ذكرى شهداء حرب لبنان الثانية


جاء في بيان صادر عن أوفير جندلمان، المتحدث باسم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو للإعلام العربي ما يلي:"حضر رئيس الوزراء ووزير الدفاع بنيامين نتنياهو مساء اليوم المراسم الرسمية التي أقيمت في جبل هرتصل بأورشليم لإحياء ذكرى شهداء حرب لبنان الثانية وقال في الكلمة التي ألقاها:"حيدنا في عملية "الدرع الشمالي" الأنفاق الإرهابية التي حفرها حزب الله على مدار سنوات باتجاه أراضينا. لا أريد أن أوسع الحديث هنا عن عمليات أخرى نقوم بها والمفاجأة ستأتي في موعدها المناسب. لا نريد الحرب ولكن إن فرضت علينا الحرب سنضرب أعداءنا ضربة حاسمة.
أما تحدي التطرف الإسلامي, فنتحرك دون هوادة لإحباط الجهود ال إيران ية لنقل الأموال والأسلحة إلى حزب الله. من البديهي لجميعكم أن بدون أنبوب الأكسيجن الإيراني, لما استطاع حزب الله البقاء لفترة طويلة وفي حال نزع السقائل الإيرانية لانهار حزب الله. ولكن الكفاح ضد العدوان الإيراني ليس كفاحنا فحسب فيجب عليه أن يكون كفاحا يخوضه الجميع".

تصوير: مكتب الصحافة الحكومي 

وتابع نتنياهو:"شاهدنا اليوم مرة أخرى هذا العدوان الإيراني يمارس في مياه الخليج. أود أن أذكركم بأننا وقفنا خلال سنوات طوال لوحدنا أمام العدوان الإيراني.
آن الأوان للعالم المتنور أجمع أن يدرك الخطر المتمثل بإيران وبحزب الله. آن الأوان للعالم أجمع أن يقف ضدهما. للأسف هذا لا يحدث بعد بشكل كاف وقد قلت إن حتى لو اضطررنا لمواجهة إيران ووكلائها لوحدنا - سنقوم بذلك. هكذا نتحرك في سوريا من أجل منع تموضع قوات عسكرية إيرانية هناك. لن نسمح بتكرار المشهد اللبناني في سوريا.
المبدأ الذي يرشد الحكومة التي أترأسها بسيط - من يعتزم قتلك, تحرك سلفا لمنع تزوده بالسلاح, خاصة الأسلحة المتطورة والكاسرة للتوازن.
أما تحدي الصواريخ في لبنان فأود أن أوضح مبدآ مهما جدا برأيي, الذي شدد عليه رئيس هيئة الأركان العامة لجيش الدفاع مؤخرا. لن نعطي أي حصانة لأولئك الذين سيطلقون الصواريخ على إسرائيل حتى لو اختبؤوا في مناطق مكتظة بالسكان. سنفعل كل ما بوسعنا من أجل تجنب المس بالأبرياء ولكن لن نعطي الحصانة لمطلقي الصواريخ ولمن يقف وراءهم - ليس في لبنان وليس في غزة وليس في أي مكان آخر.
الحكومة اللبنانية لا تعرب عن أي معارضة للتمومضع العسكري الذي يقوم به حزب الله داخل أراضيها. وهي أيضا ستتحمل المسؤولية عن هذا العدوان".
وإزاء تبجحات نصرالله التي قد سمعتموها بالتأكيد في الأيام الأخيرة، أقول التالي فقط: إذا اضطررنا لخوض حرب أخرى سنتحرك بقوة هائلة وسنضمن انتصارنا"، إلى هنا نص البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
نتنياهو
أم الفحم: شجار بين فتيات يسفر عن إصابات