ثقافة جنسية

أفكار خاطئة عن السنة الأولى بعد الزواج
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
24

حيفا
غائم جزئي
24

ام الفحم
غائم جزئي
24

القدس
سماء صافية
24

تل ابيب
سماء صافية
24

عكا
غائم جزئي
24

راس الناقورة
غيوم متناثرة
24

كفر قاسم
سماء صافية
24

قطاع غزة
غيوم متناثرة
25

ايلات
سماء صافية
21
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

أفكار خاطئة عن السنة الأولى بعد الزواج.. إحذريها

إذا كنتِ تخططين للزواج قريباً، بالتأكيد تشغلك أفكار عن حياتك بعد الزواج، خاصة السنة الأولى


إذا كنتِ تخططين للزواج قريباً، بالتأكيد تشغلك أفكار عن حياتك بعد الزواج، خاصة السنة الأولى التي تدخلين فيها إلى عالم جديد مختلف كلياً عن حياتك السابقة.
معظم المعلومات التي تكوّنين فيها رؤيتك عن ال حياة بعد الزواج تكون عبر تجارب الآخرين، والمفاهيم الشائعة التي يتداولها الناس عن الحياة الزوجية، ولكن بعض هذه المفاهيم تكون خاطئة، واتباعك لها قد يسبب لكِ المشاكل.

لذلك، تعرّفي معنا إلى 6 مفاهيم خاطئة عن السنة الأولى بعد الزواج:

1- ستقضيان كل وقت الفراغ معاً
بالتأكيد ستقضيان معاً وقتاً أكبر من ذي قبل، ولكن الزواج لا يعني التخلّي عن حياتك الاجتماعية، زيارات الأهل، ومقابلات الأصدقاء، وأنشطتك وهواياتك الخاصة، فهذه الأنشطة المنفصلة تحافظ على حيوية العلاقة وتمنع الملل من التسلل إليها.

 
صورة توضيحية

2- الجنس يصبح مملاً
بالتأكيد مع الوقت لن يصبح الجنس كأول لقاء، ولكن الجنس لن يصبح مملاً إلا إذا سمحتِ أنتِ بهذا.
دائماً فكري في إنعاش علاقتك الحميمة مع زوجك، عبّري عن احتياجاتك ورغباتك بصراحة، جدّدي ديكورات غرفة النوم، اشتري ملابس مثيرة جديدة، أو عطراً مثيراً جديداً، اجعلي العلاقة الحميمة متجدّدة ومثيرة باستمرار.

3- المشاكل التي لم تُحل من قبل، ستُحل مع الوقت
هناك أمور يجب الاتفاق بشأنها قبل الزواج، مثل الإنجاب، مكان المعيشة، الأحوال المالية، وكل القرارات المصيرية للأسرة، ولكن إذا اختلفتِ أنتِ وشريكك بشأن أحد هذه الأمور، ولم تتفقا بشأنه عبر الرضى بحل وسط، فالوقت لن يحل لكِ المشكلة، بالعكس قد يزيدها تعقيداً، لهذا احرصي على مناقشة مشاكلكما، والحصول على تسوية.

4- ستحبين والدته فجأة
إذا كنت تشعرين أن حماتك لا تحبك، فلا تتوقي إلى إلى أن تغمرك بالمحبة فجأة لأنكِ أصبحتِ فرداً من العائلة، وفي نفس الوقت لا تستسلمي للوضع أو تتجنّبيها، عليكِ العمل على إصلاح العلاقة بينكما بهدوء ولطف وصبر.

5- وظيفتك أن تجعلي زوجك سعيداً
فيما أنه لا يجب أن يكون كل منكما مصدراً لتعاسة الآخر، لكنكِ أيضاً لستِ مسؤولة عن إسعاد زوجك طول الوقت، وكذلك الأمر بالنسبة إليه، فكلاكما شخص ناضج، عليه الاعتماد على نفسه ومواجهة ضغوط الحياة، ورسم الابتسامة على وجهه.

6- إذا كنتما على وفاق، فزواجكما لن يحتاج إلى بذل الجهد
أي شيء مهم يستحق العناء وبذل الجهد من أجله، والزواج علاقة طويلة الأمد، تحتاج إلى رعاية ومجهود من أجل استمراره بقوة وسعادة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

الحريري يتراجع عن فرض ضرائب على الواتسآب