أخبارNews & Politics

إدانة أمجد جبارين بمساعدة منفذي عملية الأقصى 2017
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق
اضف تعقيب انشر تعقيب
صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
26

حيفا
سماء صافية
26

ام الفحم
سماء صافية
26

القدس
سماء صافية
24

تل ابيب
سماء صافية
23

عكا
سماء صافية
26

راس الناقورة
سماء صافية
26

كفر قاسم
سماء صافية
23

قطاع غزة
سماء صافية
22

ايلات
سماء صافية
31
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مركزية حيفا: إدانة الشاب أمجد جبارين من أم الفحم بمساعدة منفذي عملية الأقصى عام 2017

علّق على هذا / عبّر عن رأيك

أدان القاضي في المحكمة المركزيّة بحيفا الشاب أمجد جبارين من أم الفحم بتهمة مساعدة منفّذي إشتباك المسجد الأقصى

كان قد أسفر الإشتباك، عن إستشهاد الثلاثة شبان، بالإضافة الى مقتل أثنين من عناصر الشرطة

نسبت المحكمة للشاب المدان أمجد جبارين، العديد من التهم ومنها:
المساعدة بالقتل، إلحاق أضرار مباشرة، إستعمال السلاح لأهداف إرهابيّة، تشويش إجراءات محكمة، والتآمر لتنفيذ جريمة


أدان القاضي في المحكمة المركزيّة ب حيفا الشاب أمجد جبارين من أم الفحم بتهمة مساعدة منفّذي إشتباك المسجد الأقصى قبل عامين بتاريخ 14.7.2017، وكان ذلك بإشتباك عناصر الأمن مع الشبان الثلاثة: محمد حامد جبارين، محمد احمد مفضي جبارين ومحمد احمد محمد جبارين. وكان قد أسفر الإشتباك، عن إستشهاد الثلاثة شبان، بالإضافة الى مقتل أثنين من عناصر الشرطة.


الشاب أمجد جبارين
 
ونسبت المحكمة للشاب المدان أمجد جبارين، العديد من التهم ومنها:" المساعدة بالقتل، إلحاق أضرار مباشرة، إستعمال السلاح لأهداف إرهابيّة، تشويش إجراءات محكمة، والتآمر لتنفيذ جريمة".

وورد في لائحة الإتهام التي قدمت آنفاً، أن المنفذين كانوا قد تدربوا على السلاح في مناطق بالقرب من مدينة أم الفحم، وإخفاء الأسلحة داخل مسجد حي الملساء بمدينة أم الفحم".
واتهمت النيابة، الشاب أمجد جبارين:" بنقل المنفذين الى منطقة ومنها ذهبوا الى المسجد الأقصى، وعلم الشاب أمجد بنيّة الشبان بتنفيذ عملية، وعدم إبلاغ الشرطة عن ذلك".

تقديم إستئناف
وفي تعقيب للمحامي الذي مثّل المتهم، أمجد بالمحكمة، عمر خمايسي، قال لموقع "كل العرب": تبقى هناك جلسة قبل إقرار الحكم النهائي ومن خلال هذا الحكم، بإستطاعتنا إستئناف بعض الأمور التي وردت بالمحكمة".
 ومن الجدير ذكره، أنه تبقى هناك جلسة ستعقد بالمحكمة المركزية، حول الإدعاءات بموضوع الجزاء والحكم الذي سوف يصدر على جبارين. يشار إلى أنّ المحامي عمر خمايسي هو محامي الدفاع عن المتهم الى جانب المحامي رمزي كتيلات.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كوشنر يتوجه للشرق الأوسط لوضع اللمسات الأخيرة