أخبارNews & Politics

احياء ذكرى رحيل القائد والشاعر توفيق زياد
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق
اضف تعقيب انشر تعقيب
صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
31

حيفا
سماء صافية
31

ام الفحم
سماء صافية
31

القدس
سماء صافية
31

تل ابيب
سماء صافية
31

عكا
سماء صافية
31

راس الناقورة
سماء صافية
31

كفر قاسم
سماء صافية
31

قطاع غزة
سماء صافية
33

ايلات
سماء صافية
36
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مؤسسة توفيق زياد للثقافة الوطنية والابداع تحيي الذكرى ال 25 لرحيل القائد والشاعر توفيق زياد‎

علّق على هذا / عبّر عن رأيك

احتضنت قاعة مدرسة راهبات مار يوسف في مدينة الناصرة الذكرى ال 25 لرحيل القائد والشاعر توفيق زياد عضو الكنيست


بمبادرة مؤسسة توفيق زياد للثقافة الوطنية والابداع، احتضنت قاعة مدرسة راهبات مار يوسف في مدينة الناصرة الذكرى ال 25 لرحيل القائد والشاعر توفيق زياد عضو الكنيست ورئيس بلدية الناصرة سابقاً بحضور افراد العائلة الكريمة زوجته نائلة وابناءه وبناته واحفاظه ورفاق درب المرحوم والعديد من الشخصيات السياسية من رفاق الجبهة والحزب الشيوعي في المجتمع العربي وعلى رأسهم اعضاء الكنيست ايمن عودة وعايدة توما - سليمان وعوغر كسيف ورئيس لجنة المتابعة محمد بركة ورئيس بلدية الناصرة سابقاً رامز جرايسي وعدد من رؤساء السلطات ال محلية ممثلي الجبهة والحزب الشيوعي والمئات من اعضاء الجبهة والحزب.

وقد تولى عرافة الأمسية جعفر فرح مدير جمعية مساواة وكريمة المرحوم وهيبه زياد اللذي تحدثوا عن توفيق زياد الانسان المناضل والاب الحنون والشخصية الوطنية البارزة والشاعر والقائد الوطني الذي ترك بصماته بالعمل الوطني والنضال السياسي ونضاله وكفاحه من اجل قضايا الجماهير العربية وببناء مدينة الناصرة ودوره بالحركة الوطنية في المجتمع العربي.
وقد تحدث خلال الامسية زوجة المرحوم السيدة نائلة زياد التي اسهبت بكلمتها بالحديث عن توفيق الزوج والاب والاخ والقائد الذي حب ابناء شعبه وناضل من اجل حقوقه ودافع عن ارضه وحارب سياسة التنميز والعنصرية من خلال موقعه كعضو في الكنيست وكرئيس بلدية ببناء مدينة الناصرة وجعلها عاصمة الجماهير العربية من خلال مخيمات العمل التطوعي والمهرجانات الوطنية والمظاهرات التي احتضنتها المدينة خلال فترته.


اما الفقرة المركزية بالامسية فكانت الفلم الخاص الذي قام باخراجه المخرجة مها حاج والذي يوثق سيرة ومسيرة القائد توفيق زياد النضالية المميزة منذ سنوات السبعينات وحتى مماته.
وتخلل الامسية ايضاً الأمسية فقرات غنائية ملتزمة وفقرة شعرية من قصائد مختلفة لتوفيق زياد واختتمت بال اغاني الوطنية وباغنية اناديكم واشد على اياديكم.

إقرا ايضا في هذا السياق:

ارتفاع عدد شهداء الحركة الاسيرة الى 220 شهيدا