أخبارNews & Politics

مصدر في لجنة الوفاق لـ كل العرب: لا تراجع عن التشكيلة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
25

حيفا
غيوم متفرقة
25

ام الفحم
غائم جزئي
25

القدس
غائم جزئي
24

تل ابيب
غائم جزئي
24

عكا
غيوم متفرقة
25

راس الناقورة
غيوم متفرقة
25

كفر قاسم
غائم جزئي
24

قطاع غزة
سماء صافية
23

ايلات
سماء صافية
33
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مصدر في لجنة الوفاق لـ كل العرب: لا تراجع عن التشكيلة التي حددناها والكرة في ملعب الأحزاب​

لجنة الوفاق لن تتراجع عن التشكيلة التي اعلنتها فيما يتعلق بالقائمة المشتركة. وأضاف المصدر انه لا يعقل ان يوقع

دار نقاش بين اعضاء اللجنة البالغ عددهم سبعة وبعد المناقشات تم اختيار الترتيب من رقم 1 الى رقم 16 بالإجماع، وعليه لا يمكن للجنة تحترم نفسها ان تغيّر قرارها بعد اعتراض البعض

قبل الاعلان على تشكيلة القائمة المشتركة اشارت استطلاعات الرأي الى حصول القائمة على اكثر من 13 عضوا ،لكن اليوم وبعد هذه الزوبعة فان الامر تغيّر ولن تحصل القائمة على اكثر من عشرة مقاعد


أكد مصدر في لجنة الوفاق لـ كل العرب ان لجنة الوفاق لن تتراجع عن التشكيلة التي اعلنتها فيما يتعلق بالقائمة المشتركة. وأضاف المصدر انه لا يعقل ان يوقع ممثلو الاحزاب على تفويض للجنة الوفاق وان ينسحبوا من هذا التفويض، وتابع : قبل الاعلان عن التشكيلة دار نقاش في صفوف اعضاء اللجنة البالغ عددهم سبعة وبعد المناقشات تم اختيار الترتيب من رقم 1 الى رقم 16 بالإجماع ، وعليه لا يمكن للجنة تحترم نفسها ان تغيّر قرارها بعد اعتراض البعض ، اذا ارادت الاحزاب ان تغير في الترتيب فيما بينها بالاتفاق فهذا شأنهم اما نحن فمن المستحيل ان نخضع لضغوطات البعض.


من جلسة تفويض لجنة الوفاق بتشكيل قائمة المرشحين
وأضاف المصدر : قبل الاعلان على تشكيلة القائمة المشتركة اشارت استطلاعات الرأي الى حصول القائمة على اكثر من 13 عضوا ولو خرج اعضاء الاحزاب المركبة للقائمة المشتركة الى الجمهور مع بعضهم لزادت قوة المشتركة اكثر ،لكن اليوم وبعد هذه الزوبعة فان الامر تغيّر ولن تحصل القائمة على اكثر من عشرة مقاعد ، امامهم متسع من الوقت لترميم الاضرار وتغيير الصورة من اجل النهوض بالقائمة من جديد.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
لجنة الوفاق
الناصرة: أسبوع اللغة العربية في القسطل