أخبارNews & Politics

رهط: المئات في حفل تكريم حفظة سور من القرآن تصوير: -
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

المئات في حفل تكريم حفظة سور من القرآن الكريم في المركز الجماهيري رهط


نظم المركز الجماهيري رهط، بالتعاون مع مؤسسة الفرقان، مساء اليوم السبت، حفلا لتكريم الطلاب الذين شاركوا في المسابقة الرمضانية لحفظ سور من القرآن الكريم، حيث شارك فيها قرابة 100 طالب وطالبة من مدينة رهط وخارجها.

شارك في حفل التكريم رئيس بلدية رهط، الشيخ فايز أبو صهيبان، ومدير مؤسسة الفرقان في البلاد، صالح شيني، والدكتور علي الهزيل، مدير قسم المعارف في بلدية رهط، وفؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري رهط، والشيخ عيسى أبو رياش، مدير مؤسسة الفرقان في مدينة رهط، والشيخ جمال العبرة مفتش المساجد في النقب ، وعشرات الأهالي والطلاب الذين شاركوا في المسابقة، إلى جانب المعلمين والمعلمات الذين شاركوا بتقييم الطلاب في مرحلة سابقة.وفي جو من الفخر والاعتزاز في صفوف الأهالي بأبنائهم الذين حفظوا سور مختلفة من القرآن الكريم، افتتح الحفل بآيات من الذكر الحكيم ألقاها الطالب البراء أبو فريح، ومن ثم كلمة لرئيس بلدية رهط، الذي عبر عن فخره من عدد الطلاب الذين شاركوا في هذه المسابقة، حيث أكد بأن القرآن الكريم هو أسلوب حياة يبني الانسان ويشرح الصدور ويقودنا الى النور.

كما وشكر الشيخ أبو صهيبان المركز الجماهيري ومؤسسة الفرقان على هذه المبادرة المميزة، مطالبا اياهم "بمزيد من الفعاليات التي تغرس في أبنائنا حب القرآن والسيرة النبوية والعمل بها من أجل ان نرتقي بهذا المجتمع المتعطش للعودة الى القرآن".

مدير مؤسسة الفرقان في البلاد قال: "اليوم انا سعيد للغاية، رؤية فرحة الطلاب والأهالي بهذا التكريم. ان رؤية هذا الاجتهاد من قبل الأهالي يبشر بأننا أمام جيل واع ومتعطش للتقرب من الله من خلال متابعة وتشجيع ابناءهم لحفظ سور من القرآن الكريم".

الدكتور علي الهزيل، شكر القائمين على هذه المبادرة، مؤكدا أن بلدية رهط والمركز الجماهيري بدأت بالفعل تحصد بذور الخطة التي تهدف الى زرع القيم الدينية والاسلامية في نفوس طلابنا منذ الصغر وذلك من خلال التعليم المنهجي والتعليم اللامنهجي.

الشيخ عيسى أبو رياش، قال في كلمته: "ان نجاح هذه المبادرة ما كان ان يتم لولا التعاون والشراكة الحقيقية مع المركز الجماهيري رهط، ان نرى اهتمام المسؤولين والاهالي بهذه المبادرة هو دلالة واضحة بأننا بحاجة الى مزيد من هذه الفعاليات الايمانية".

فؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري، قال في كلمته: "نلتقي اليوم في هذه الساعة المباركة لنتوج سفراء رهط الطيبين، محبي قرآننا الكريم، الذين حفظوا سورا من القرآن خلال شهر رمضان الكريم. نبارك لهذه الوجوه الطيبة ولأهلهم الكرام على هذه الكرامة. إنّ لحفظ القرآن الكريم أهميةٌ بالغةٌ في الإسلام وفي حياة المسلم، فهو أصل علوم الدين وأرقاها.

كما وشكر الزيادنة مؤسسة الفرقان ومديرها الشيخ أبو رياش، وللأخت أم زينب أبو سكوت التي واكبت هذا المشروع منذ بدايته وحتى النهاية.

هذا وتخلل الاحتفال ايضا، فقرات فنية ومسابقة ايمانية للمشاركين تم من خلالها توزيع هدايا قيمة للطلاب، بالاضافة الى تسميع سور من القرآن الكريم من قبل طلاب في الصف البستان والاول والثاني.

وفي نهاية الحفل تم تكريم الطلاب وتوزيع شهادات تقديرية وهدايا على المشاركين، كما وتم تكريم المعلمات اللواتي تابعن الطلاب ونظمن هذه الحفل المميز.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
رهط