ثقافة جنسية

للزوجين: الخروج بموعد مهم وله هذه الفوائد
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
23

حيفا
غائم جزئي
23

ام الفحم
غائم جزئي
23

القدس
غائم جزئي
23

تل ابيب
غائم جزئي
22

عكا
غائم جزئي
23

راس الناقورة
غائم جزئي
23

كفر قاسم
غائم جزئي
22

قطاع غزة
سماء صافية
19

ايلات
سماء صافية
29
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

للزوجين: الخروج بموعد مهم وله هذه الفوائد

هناك عدة فوائد لخروج الزوجين معاً في نزهات مختلفة أو لتناول العشاء في أجواء رومانسية، ولذلك يجب عدم إهمال ذلك


تتسبب الضغوط الحياتية وإنشغالات كل من الزوجين في التقصير بحق ال حياة الزوجية بينهما، فتقل فرص جلوسهما أو خروجهما معاً، مما يتسبب في تأثيرات سلبية على الحالة النفسية والصحية. ولذلك يجب أن يحرصا الزوجان على تحديد موعد للخروج والتنزه معاً مرة شهرياً على الأقل.

ومن فوائد هذا الأمر:

1-إتاحة الفرصة للتحدث والفضفضة
إن التواجد في المنزل مع الأبناء والإنشغال طوال الوقت يمنع الشريكين من التقرب إلى بعضهما البعض أو التحدث حول الأمور التي تزعجهما. ولذلك فإن الخروج مع الشريك سيتيح الفرصة للتحدث والتعبير عن المشاعر الكامنة، وكذلك إخبار الطرف الثاني بأي مشكلة تواجهه وتسبب إزعاجه.


صورة توضيحية

تساعد أجواء العشاء الليلي في تهدئة الأعصاب، وبالتالي سيكون الحديث أكثر هدوءاً دون اللجوء إلى الجدال والمشاجرات التي يمكن أن تسبب الإنفصال والطلاق.

2-زيادة إنتاجية العمل
هناك علاقة وطيدة بين خروج الزوجين معاً وزيادة إنتاجية العمل، حيث أن الجلوس مع الزوج في مكان خارج المنزل يبعث السعادة على كل منهما، ويجعلهما يشعران بالراحة بعد العمل الشاق. وبالتالي يزداد الحماس لتحقيق النجاح في العمل لدى الطرفين.

كما أن تحديد الزوجين لموعد ثابت للخروج، سيجعلهما ينتظران هذا الموعد بشغف، ولا يشعرا بالملل أو الضيق خلال العمل.

3-التركيز مع الطرف الاخر
عند الجلوس مع الشريك في المنزل، تعتاد على الإمساك بهاتفك المحمول لأن الطرف الثاني يقوم بنفس الشيء. ولكن في حالة الجلوس بمطعم لتناول العشاء أو في مكان رومانسي، فسوف تزداد الفرصة لتبادل الحديث والتخلي عن الهاتف، مما يزيد التقارب بينهما.

4-التشارك بين الزوجين
أيضاً يساعد الجلوس في مكان جديد خارج المنزل على التشارك بين الزوجين في عدة أمور، لأنهما لا يجدا مع يشغلهما عن بعضهما البعض. فيمكن أن يتشاركا الطعام أو اللعب أو القيام بأي نشاط مفضل لهما.

5-تعزيز العلاقة الحميمة
إن جلوس الزوجين معاً في مكان خارج المنزل وتبادل الحديث الرومانسي يزيد من تشوقهما لممارسة العلاقة الحميمة. حيث يتبادلا العبارات الرومانسية التي تحفز الرغبة الجنسية لديهما.

6-معرفة بعض المعلومات حول الشريك
يمكن أن يتعرف الزوج على بعض المعلومات الجديدة حول زوجته عندما يخرج معها، فيكتشف فيها جانب مرح لم يراه من قبل. وكذلك يمكن أن تتعرف الزوجة على بعض الصفات التي تميز زوجها، والتي يصعب اكتشافها إلا من خلال المواقف المختلفة.

7- التخلص من التوتر
مع وجود العديد من المهام اليومية في الحياة، يزداد الشعور بالتوتر والقلق، ولذلك يحتاج الزوجان إلى الإسترخاء بعيداً عن هذه الأجواء. ويمكن أن تحقق هذا من خلال نزهة رومانسية مع الشريك.

8-التربية الصحيحة للأطفال
أيضاً يوجد إرتباط بين خروج الزوجين معاً وتربية الأطفال بطريقة جيدة، حيث يمكن للزوجين التحدث معاً في مختلف شؤون الأبناء وكيفية تربيتهم بطريقة صحيحة. كما أن العلاقة الجيدة بين الزوجين والتي يلاحظها الأبناء، يمكن أن تنعكس على شخصيتهم بالإيجاب.

9-الشعور بالخصوصية
بعد الإنجاب، يصعب على الزوجين أن يحتفظا بخصوصيتهما، حيث أن الأبناء يتواجدون معهما باستمرار، وبالتالي لا يستمتع الزوجان بعلاقتهما الخاصة مثل مرحلة ما قبل الإنجاب. وبالتالي سوف يمنحهما الخروج فرصة لإستعادة هذا الشعور من جديد، دون تدخل الأبناء.

إقرا ايضا في هذا السياق:

أم الفحم تستعد لافتتاح متنزه رأس الهيش