أخبارNews & Politics

جمعية السلام - الناصرة: لم نستلم 100 ألف شيكل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
29

حيفا
غيوم متفرقة
29

ام الفحم
سماء صافية
29

القدس
سماء صافية
25

تل ابيب
سماء صافية
25

عكا
غيوم متناثرة
29

راس الناقورة
غيوم قاتمة
29

كفر قاسم
سماء صافية
25

قطاع غزة
غيوم متناثرة
25

ايلات
غائم جزئي
30
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

جمعية السلام - الناصرة: لم نستلم 100 ألف شيكل ونرفض اقامة صرح اسلامي بأموال حرام

نفت جمعية السلام في الناصرة تقبلها لمبلغ مالي بقيمة 100 الف شيكل وصل من جهة مجهولة كما جاء في بيانها

جمعية السلام في الناصرة :

نؤكد للجميع اننا لا نقبل اموال من أية جهة مشبوهة، بمن في ذلك "جوشوا" ذاك، ونرفض أن يقام صرحٌ إسلامي أهدافه بيّنة بأموال حرام


نفت جمعية السلام في الناصرة تقبلها لمبلغ مالي بقيمة 100 الف شيكل وصل من جهة مجهولة كما جاء في بيانها الذي وصلت نسخة منه لموقع كل العرب، داعية الى "تبيُّن الحقيقة قبل أن يتناقلوا مثل هذه الأنباء التي تسيء إلى الجمعية بغير حق، والله الموفق وهو يهدي السبيل"، بحسب البيان.

وجاء في البيان :"{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ} [الحجرات: 6].
أهلنا الكرام في مدينة الناصرة؛ يتناقل الناس معلومات غير صحيحة، ولا أساس لها، مفادها أن جمعية مسجد السلام في مدينة الناصرة قد تلقت أموالا من ذلك المدعو "تي. بي. جوشوا"، الذي يدّعي النبوّة، دعما لمشروع مجمّع السلام، إننا في جمعية مسجد السلام نؤكد، بما لا يدع مجالا للشك، أنه تم ايداع مبلغ مائة الف شاقل من جهه لا نعلمها عن طريق تحويله ماليه لا نعلم مصدرها ولم نكن نعلم ان هذا المبلغ من المدعو تي بي "جوشوا"، علماً ان رقم حساب البنك معلوم للجميع وقم تم نشره في عدة مواقع للتواصل الاجتماعي، وقد تم رفض هذا المبلغ واعادته من الجهة التي جاء منها، وبناءً عليه اننا نؤكد للجميع اننا لا نقبل اموال من أية جهة مشبوهة، بمن في ذلك "جوشوا" ذاك، ونرفض أن يقام صرحٌ إسلامي أهدافه بيّنة بأموال حرام.

وقد تواصلت الجمعية مع إدارة البنك الذي تدير فيه حسابها، وطلبت عدم قبول أية مبالغ مالية من أي جهة غير معروفة، وخاصة من طرف المدعو "تي. بي. جوشوا" وإطلاع محاسب الجمعية في حالة حدوث ذلك.
وإننا ندعو أهلنا كافة إلى تبيُّن الحقيقة قبل أن يتناقلوا مثل هذه الأنباء التي تسيء إلى الجمعية بغير حق، والله الموفق وهو يهدي السبيل".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
جمعية السلام
تركيا تخطف تعادلا ثمينا من فرنسا 1/1 وتتصدر المجموعة