أخبارNews & Politics

باسل غطاس: لست نادما على ما فعلت
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
26

حيفا
غيوم متفرقة
26

ام الفحم
غيوم متفرقة
26

القدس
غائم جزئي
25

تل ابيب
غائم جزئي
25

عكا
غيوم متفرقة
26

راس الناقورة
غيوم متفرقة
26

كفر قاسم
غائم جزئي
25

قطاع غزة
سماء صافية
25

ايلات
سماء صافية
34
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الأسير المحرر النائب السابق باسل غطاس: لست نادما على ما فعلت.. هذا ثمن النضال والكفاح الوطني

بدعوة من لجنة المتابعة العليا ولجنة الحريات والتجمع الوطني الديمقراطي وعائلة الأسير المحرر، استقبل المئات من نشطاء التجمع الوطني وشخصيات

رئيس لجنة المتابعة محمد بركة:

من الطبيعي ان يعود الدكتور باسل غطاس لأخد دورة القيادي بالمجتمع العربي

النائب السابقة حنين زعبي:

بفضل موقف الدكتور باسل تم نصب هواتف داخل سجون اسرائيل


بدعوة من لجنة المتابعة العليا ولجنة الحريات والتجمع الوطني الديمقراطي وعائلة الأسير المحرر، استقبل المئات من نشطاء التجمع الوطني وشخصيات اجتماعية وسياسية من تيارات اخرى وعلى رأسهم رئيس لجنة المتابعة محمد بركة ونائب الكنيست هبة يزبك والنواب السابقين جمال زحالقة وحنين زعبي ورئيس مجلس مجد الكروم سليم صليبي والعشرات من أهالي قرية الرامة النائب السابق والأسير المحرر الدكتور باسل غطاس في مهرجان وطني احتضنته قاعة وقف الروم الأورثوذكس في الرامة احتفالا بتحرير الأسير باسل غطاس بعد عامين قضاهما في السجون الإسرائيلية بعد إدانته بنقل هواتف خليوية للأسرى في السجون الإسرائيلية، وذلك في نهاية العام 2016، عندما كان نائبا في الكنيست عن التجمع الوطني الديمقراطي في القائمة "المشتركة".

وافتتح المهرجان بكلمة لرئيس لجنة المتابعة السيد محمد بركة الذي اكد في الكلمة التي ألقاها على موقف الدكتور باسل غطاس وتضحيته في سبيل اهم القضايا الوطنية، قضية الأسرى، مؤكدًا أن الدكتور باسل دفع ثمن موقفه القيادي والوطني. وأضاف بركة أن من الطبيعي عودة غطاس الى القيادة ال محلية والقطرية لمواصلة نضاله من أجل ابناء مجتمعه ووطنه.

أمّا كلمة التجمع الوطني فقد القتها النائب السابقة حنين زعبي، التي تطرقت خلالها الى دور النائب السابق والاسير المحرر باسل غطاس برفع قضية الاسرى الى الرأي العام وان لموقف الدكتور غطاس خضعت اسرائيل لمطالب الأسرى بنصب هواتف عامة داخل السجون من أجل التواصل مع ذويهم.
كما تحدث خلال المهرجان الاسقبالي عضو المكتب السياسي للتجمع وصديقة العائلة أورلي التي أثنت على الموقف القيادي للدكتور باسل غطاس قبل وخلال فترة اسره.

أما الكلمة المركزية في المهرجان فكانت للأسير المحرر باسل غطاس الذي أسهب بكلمته عن الفترة التي قضاها بالأسر والمعاناة التي يعانيها الأسرى داخل السجون والتي ذاقها بنفسه خلال السنتين التي قضاهما داخل السجون وعن المعاملة العنصرية غير الانسانية التي تمر على الاسرى الفلسطينيين بالسجون الاسرائيلية.

وأضاف الدكتور باسل غطاس: انا غير نادم على ما فعلته، لا بل إنّني فخور جدًّا لأن ما قمت به هو موقف انساني ولا احد يندم على العمل الانساني بالرغم من دفع الثمن، لكن لكل نضال وكفاح ثمن، وانا فخور بأنني دفعت هذا الثمن من اجل قضية من اهم القضايا الوطنية لأبناء شعبنا. بدورة شكر الدكتور باسل غطاس افراد عائلته على موقفهم ودورهم خلال فترة أسره من معاناة يومية وشكر رفاقه ونشطاء التجمع وقيادته على تواصلهم معه.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
باسل غطاس
الجنوب: إصابة رجل جرّاء إطلاق رصاص