السلطات المحلية

اهالي الفريديس يشتكون من اقالة مدير مدرسة الظهرات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اهالي الفريديس يشتكون بعد اقالة مدير مدرسة الظهرات: تصفية حسابات.. والمجلس يوضح الامر


رئيس مجلس الفرديس المحلي ايمن مرعي
رئيس مجلس الفرديس المحلي ايمن مرعي : نحترم هذا القرار الفردي والذي تم اللجوء اليه من دون مشورتنا وبالرغم من ذلك نحن على أتم إستعداد لتعديل القرار


 اشتكى اهالي من قرية الفريديس لكل العرب حول اقالة مدير مدرسة الظهرات في القرية المربي محمد محسن ، حيث وصف الاهالي ان الامر هو "تصفية حسابات" وانه تم اقالة العديد من المعلمين ايضاً من المدرسة.
الامر الذي خلق بلبلة في صفوف اهالي الفريديس المطالبين بالابقاء على المربي محمد حسن مديراً لمدرسة الظهرات الشاملة ، ولكن سرعان ما نشر رئيس المجلس المحلي في الفرديس ايمن مرعي منشوراً عبر حسابه الخاص يوضح فيه الامور قائلاً:" نظراً لما يتداوله الراي العام بما يتعلق بإدارة مدرسة الظهرات الثانوية وعلى صفحات التواصل الإجتماعي حول فصل وإقالة الاستاذ الفاضل محمد محسن من منصبه كمدير للمدرسة ".
" نحن على أتم إستعداد لتعديل القرار"
واضاف المنشور:" نحن كإدارة مجلس محلي عملنا وِفق طلب الإستاذ محمد محسن من تاريخ 13.3.2019 بالعودة لإدارة المرحلة الإعدادية للمحافظة على حقوقه الإدارية وذلك بعد خروجه لإجازة من غير مقابل من إدارة إعدادية الظهرات.وعليه إحترمنا رغبته بذلك رغم محاولتنا الشديدة بالعدول عن هذا القرار.. والإستمرارية في إدارة الثانوية. بناءاعلى ذلك نحترم هذا القرار الفردي والذي تم اللجوء اليه من دون مشورتنا وبالرغم من ذلك نحن على أتم إستعداد لتعديل القرار".
هذا وارفق رئيس المجلس المحلي ايمن مرعي في منشوره مستنداً رسميا يثبت حديثه ، واكد في حديثه لكل العرب قائلاً: "الامور ليست حسابات شخصية على العكس انا طلبت من المدير محمد محسن البقاء بمنصبه لكنه اتخاذ قراره بشكل فردي وابرق لوزارة المعارف انه يعود الى الاعدادية ، اما عن اقالة معلمين فهذا ايضاً غير صحيح ، لانه في الدورات السابقة تم تعيين معلمين بشكل عشوائي الامر الذي ينافي القانون وادخل المزانية الى دين 2 مليون شيكل ، بسبب زيادة ساعات العمل ، وعليه سنقوم باقالة 3 الى 4 معلمين غير مثبتين ووفقا للقانون لكي نوازي ساعات العمل مع العلم ان ساعات التعلليم قد هبطت بسبب قلة الطلاب في صفوف التاسع الامر الذي يؤدي الىتقليص عدد ساعات عمل المعلمين ايضاً".

إقرا ايضا في هذا السياق: