أخبارNews & Politics

شحادة يهاجم عودة بسبب مشاركته بتظاهرة تل أبيب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

شحادة يهاجم عودة بسبب مشاركته بتظاهرة الاحزاب الاسرائيلية أمس.. عودة يؤكد: لم يكن الامر سهلا


ألقى رئيس قائمة " الجبهة والعربية للتغيير"، النائب أيمن عودة، مساء أمس السبت، خطابًا في مظاهرة ضد الفساد، والتي دعت إليها قائمة كاحول لافان، حيث شدّد في خطابه على ضرورة بناء أوسع تحالف ضد نتنياهو بشجاعة ومسؤوليّة سياسيّة ترتكز على النضال من أجل السلام، المساواة، العدل الإجتماعي والديمقراطية. وفي خطابه ركّز النائب عودة على المعادلة السياسية التي بحسبها نحن المواطنين العرب لوحدنا لا نستطيع إحداث التغيير، ولكن.... بدوننا لا يمكن! ولهذا نحن بحاجة إلى تحالف الشجعان. بعد هذا الخطاب خرجت الكثير من الاصوات التي عارضت مُشاركة عودة في هذه المظاهرة منها بشكل مباشر وأخرى بشكل غير مباشر.


امطانس شحادة

من أبرز الآراء التي كُتبت بعد الخطاب كانت لامطانس شحادة العضو الثاني في قائمة التّحالف بين التجمع والعربية الموحدةـ  إذ كتب امطانس شحادة عبر صفحته على الفيسبوك: "في هذا اليوم تحديدا يشارك ويتحدث عضو برلمان عربي في تظاهرة تنظمها أحزاب إسرائيلية للحفاظ على الديمقراطية الإسرائيلية، أو للدقة وهم الديمقراطية الإسرائيلية، وتكون المظاهرة تحت عنوان "السور الواقي للديمقراطية"، وهو شعار يرتكز الى العنف والقتل والتدمير، فهو مشتق من الذهنية الأمنية والعسكرية الإسرائيلية التي نفذت أبشع الجرائم والعنف والقتل تجاه أبناء شعبنا عام 2002 تحت شعار "السور الواقي" للقضاء على الانتفاضة الفلسطينية الثانية، منها جرائم مخيم جنين واقتحام رام الله ومحاصرة ال مقاطع ة، وغيرها. الشعار يقول للمجتمع الإسرائيلي أننا كأحزاب لا يمين لا نقل "وطنية" عن أحزاب اليمين وأن موضوع الأمن مهم جدا بالنسبة لنا حتى حين تكون المظاهرة لدعم "الديمقراطية".
وتابع شحادة: "الأحزاب الإسرائيلية التي شاركت وتحدثت في المظاهرة ارادت تجنيد المجتمع الإسرائيلي ضد نتنياهو والاقتراحات لسن قوانين تحميه من الخضوع للمحاكمة في تهم الفساد، لا أن تبني نظامًا ديمقراطيًّا حقيقيًّا. وذلك لأنهم يعتقدون أن نتنياهو يشكل خطرا على الديمقراطية الإسرائيلية أي اليهودية ولذلك يجب تغييره. فكيف يمكن لأي قائد عربي أن يشارك في تلك المظاهرة وتحت هذا الشعار. ما هذا؟ هل الرغبة في مخاطبة الشارع الإسرائيلي تفوق أي شيء؟ ألا يمكن كبح هذا الخلل في فهم المجتمع والسياسة في إسرائيل! وهل نكتفي نحن الأصلانيين في مطلب تغيير نتنياهو، وحينها تصبح إسرائيل ديموقراطية؟ حتى لو تغاضينا عن المضامين السيئة وعن التوقيت، كيف يمكن أن نتجاهل شعار المظاهرة؟ ولماذا؟ هل هذا هو ثمن عرض شراكة لم يطلبها أحد!".

كما وهاجم رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو النائب أيمن عودة ناعتًا إياه بداعم الإرهاب وذلك على اثر خطاب عودة في المظاهرة المندّدة بفساد نتنياهو ومحاولاته لتشريع قوانين تحميه من تقديم لوائح اتهام ضده، إذ قال نتنياهو "أيمن عودة داعم الإرهاب يلقي خطابًا بمباركة چانتس ولاپيد- هذه نكتة!"

كلمات دلالية