أخبارNews & Politics

انطلاق حملة كفى الرمضانية بالنقب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
26

حيفا
غائم جزئي
26

ام الفحم
غائم جزئي
26

القدس
غائم جزئي
26

تل ابيب
غائم جزئي
26

عكا
غائم جزئي
26

راس الناقورة
غائم جزئي
26

كفر قاسم
غائم جزئي
26

قطاع غزة
سماء صافية
26

ايلات
مطر متوسط الغزارة
34
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

انطلاق حملة كفى الرمضانية في النقب

للعام الثالث عشر على التوالي، ومع هلال شهر رمضان المبارك، أطلقت مؤسسة كفى حملتها الرمضانية لهذا العام 2019.

حملة "كفى" الرمضانية تتضمن إفطار اسرة كاملة، حيث يتم تحضير وتجهيز وجبات الافطار بأكملها لمئات العائلات المستورة

إبراهيم الحسنات، مدير مؤسسة "كفى":

نحمد الله على أن وفقنا لخدمة اهلنا من العائلات رقيقة الحال

نحن لا نسدي معروفاً، إنما نقوم بواجبنا اتجاه اهلنا وإخواننا


للعام الثالث عشر على التوالي، ومع هلال شهر رمضان المبارك، أطلقت مؤسسة "كفى" حملتها الرمضانية لهذا العام 2019، والتي يتم من خلالها جمع وتوزيع التبرعات العينية من الطرود الغذائية واللحوم - ووجبات الافطار - ووجبات السحور، والتبرعات المادية لمساعدة العائلات مستورة الحال في النقب .

وتقوم المؤسسة في هذه الأيام بتوزيع مئات الطرود الغذائية واللحوم ومشتقات الألبان والخبز والمشروبات لمستحقيها من أهل النقب، وذلك انطلاقا من مركزها بمدينة رهط.

يشار إلى أنّ حملة "كفى" الرمضانية تتضمن إفطار اسرة كاملة، حيث يتم تحضير وتجهيز وجبات الافطار بأكملها لمئات العائلات المستورة.

ويضم المشروع أيضا السحور، والذي يتم خلاله توزيع لوازم ومركبات وجبة السحور، هذا إلى جانب مشروع الطرود الغذائية ومشروع سلة الخضار المستمرين طيلة ايام شهر رمضان المبارك.

وتبادر الجمعية، كما هو الحال في كل عام، بالقيام بمشروع "كسوة العيد"، والذي توفر من خلاله الملابس والأحذية والالعاب الجديدة لأبناء العائلات المستورة، لتشاركهم فرحة وبهجة العيد ولترسم البسمة على وجوههم وفي قلوبهم.

يشار الى ان حملة "كفى" الرمضانية تنطلق قبيل شهر رمضان وتستمر حتى أول أيام عيد الفطر المبارك. وتتم الحملة بمشاركة واسعة النطاق من أهل الخير، ورجال الاعمال، وأصحاب المحال التجارية في النقب.

إبراهيم الحسنات، مدير مؤسسة "كفى" عقب قائلاً: "نحمد الله على أن وفقنا لخدمة اهلنا من العائلات رقيقة الحال. فمبتغانا هو مرضاة الله عز وجل، والمشاركة في إدخال الفرحة والسرور على افراد الأسر رقيقة الحال، وذلك لننال الأجر والثواب في الدنيا والآخرة. فنحن لا نسدي معروفاً، إنما نقوم بواجبنا اتجاه اهلنا وإخواننا".

وأضاف الحسنات: "من هنا نتوجه لجميع أهلنا رجالاً ونساءً، ونخص منهم رجال الاعمال، ان يساهموا معنا ويمدوا يد العون لأهلهم واخوانهم المحتاجين. وبارك الله في الجميع سلفا".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
رمضان النقب حملة كفى
مفيد إغبارية من أم الفحم: لا أعرف سبب قتل إبني