أخبارNews & Politics

الاب خوري يوزع طرود غذائية بمناسبة رمضان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
26

حيفا
سماء صافية
26

ام الفحم
غيوم متناثرة
26

القدس
غيوم متناثرة
25

تل ابيب
غيوم متناثرة
25

عكا
سماء صافية
26

راس الناقورة
سماء صافية
26

كفر قاسم
غيوم متناثرة
25

قطاع غزة
سماء صافية
23

ايلات
سماء صافية
31
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الاب سيمون خوري يوزع الطرود الغذائية بمناسبة شهر رمضان: ان صمتم او لم تصوموا فلا تأكلوا بعضكم بعضا

في ظل هذه الايام المباركة من شهر رمضان الكريم ، بادر الاب سيمون خوري كاهن رعية الكاثوليك في كفركنا الى

 الاب سيمون خوري: ان صمتم او لم تصوموا فلا تأكلوا بعضكم بعضا ، لاننا قطعنا كافة الخطوط الحمراء بالعنف والجريمة


في ظل هذه الايام المباركة من شهر رمضان الكريم ، بادر الاب سيمون خوري كاهن رعية الكاثوليك في كفركنا الى توزيع الطرود الغذائية على المحتاجين من ابناء كفركنا .
حيث قام الاب سيمون خوري بالتواصل مع الناشط الاجتماعي عبد الحكيم دهامشة طالباً منه المساعدة في معرفة البيوت المستورة من ابناء الطائفة الاسلامية في البلدة وتوزيع ماتيسر من طرود غذائية في هذا الشهر الفضيل.
"يجب ان نتنافس فيما بيننا من اجل عمل الخير والعطاء"
وفي حديث لكل العرب مع الاب سيمون خوري قال:"ما نقوم به هو يطابق ما نعمل عليه ايضاً لابناء الرعية في اعيادنا المسيحية ، واردت ان اهنئ اخواني المسلمين بشهر رمضان المبارك ، ولم اكتفي بهذا ، بل اردت مشاركتهم فرحة هذه الايام الفضيلة ، وهذا يدل على المحبة السائدة بيننا والاحترام والمبادئ والقيم التي ورثناها عن اجدادنا وعلينا ان نربي ابنائنا على هذه القيم وهذه الروح ، ويجب ان نتنافس فيما بيننا من اجل عمل الخير والعطاء".


الاب سيمون خوري كاهن رعية الكاثوليك في كفركنا
"اننا معك ايها المحتاج فلا تخف"
واضاف الاب سيمون لكل العرب :" في هذه الايام يجب ان نضع الاعتبارات الضيقة جانبا ، ان كانت سياسية اوعرقية او طائفية وان ننظر الى الانسان كانسان وبهذا نقوم برفع مكانة مجتمعنا وشأن شعبنا ، فأنا اقوم بالتوجه للاخ ابو سياف دهامشة واعطيه ما تيسر لانه يعرف من هم بحاجة لهذه الطرود وهذه المساعدات ، واعتقد ان الناس بحاجة اكثر الى الابتسامة وان تشعر ان الدنيا ما زالت في خير ، الرسالة التي نوجهها من وراء هذا العمل هي اننا معك ايها المحتاج فلا تخف ".
"صمتم او لم تصوموا فلا تأكلوا بعضكم بعضا"
واختتم كاهن رعية الكاثوليك في كفركنا الاب سيمون خوري حديثه قائلا:"انا اهنئ نفسي واهنئ الجميع بحلول شهر رمضان المبارك ،ويجب ان نشارك بعضنا البعض الفرح والكره ، حيث ان اخواني المسلمين وعندما وقعت احداث سيرلانكا وصلوا الى هنا وقدموا التعازي، ولكن الرسالة الى مجتمعنا في هذه البلاد ولكل مؤمن ، اقول لهم من يستطيع ان يصوم رمضان فليباركه الله ، ومن لا يستطيع فليباركه الله فنحن لا نحكم ، لكن ان صمتم او لم تصوموا فلا تأكلوا بعضكم بعضا ، لاننا قطعنا كافة الخطوط الحمراء بالعنف والجريمة".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
كفركنا سيمون خوري
الطيرة: اصابة رجل بجراح متوسطة بعد تعرضه لاطلاق نار