أخبارNews & Politics

معلومات حول رفات الجندي باومل: دفن بجوار زميلييه
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق
اضف تعقيب انشر تعقيب
صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
24

حيفا
سماء صافية
24

ام الفحم
غائم جزئي
24

القدس
غائم جزئي
24

تل ابيب
غائم جزئي
24

عكا
سماء صافية
24

راس الناقورة
سماء صافية
24

كفر قاسم
غائم جزئي
24

قطاع غزة
سماء صافية
24

ايلات
سماء صافية
29
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

معلومات جديدة حول رفات الجندي باومل: دفن بجوار زميليه كاتس وفيلدمان

علّق على هذا / عبّر عن رأيك

نشرت القناة الإسرائيلية الـ 13، وثائق جديدة بشأن عودة رفات المجند الإسرائيلي، زخاريا باومل، الذي قتل قبل 37 عاما

أفادت قناة اسرائيلية بأن العريف الإسرائيلي، زخاريا باومل، الذي نجح الروس في إعادة رفاته، في الرابع من الشهر الجاري، إلى إسرائيل، قد دفن بجوار كل من زميليه، في مقبرة واحدة


نشرت القناة الإسرائيلية الـ 13، وثائق جديدة بشأن عودة رفات المجند الإسرائيلي، زخاريا باومل، الذي قتل قبل 37 عاما. حيث ذكرت أنّه يوجد معلومات جديدة حول مكان رفات المجند الإسرائيلي، زخاريا باومل، الذي قتل إبان الاجتياح الإسرائيلي للبنان، في العام 1982.

وأفادت القناة بأن اسرائيل عثرت على وثيقة سرية ترجع للجيش السوري نشرت في الثاني من شهر يونيو/ حزيران للعام 1984، والتي تُفيد بأن العريف الإسرائيلي، زخاريا باومل، الذي نجح الروس في إعادة رفاته، في الرابع من الشهر الجاري، إلى إسرائيل، قد دفن بجوار كل من زميليه، في مقبرة واحدة. كما أشارت إلى أن زخاريا دفن مع كل من يهودا كاتس وتسيفي فيلدمان، اللذين كانا معه داخل دبابة إسرائيلية، حينما نجح الجيش السوري في قتلهما، إبان الاجتياح الإسرائيلي للبنان، في العام 1982، أو المعروفة إسرائيليا، باسم معركة "السلطان يعقوب"، وبأنهم جميعهم (ثلاثتهم) دفنوا في مقبرة واحدة في مخيم اليرموك بالعاصمة السورية، دمشق.

وفي وقت سابق من مساء الثالث من الشهر الجاري، أعلن الجيش الإسرائيلي، عبر بيان صادر عن الناطق باسمه، أفيخاي أدرعي، عن استعادة رفات أحد جنوده المفقودين في معركة "السلطان يعقوب"، التي جرت في لبنان، قبل 37 عاما، ضد القوات السورية.
وسبق أن نشرت وسائل إعلام عبرية أن روسيا ساهمت في استعادة رفات المجند الإسرائيلي المفقود منذ الاجتياح الإسرائيلي للبنان، في عام 1982، العريف زخاريا باومل، عبر البحث لمدة تزيد عن ثلاث سنوات كاملة داخل الأراضي السورية.
وأفاد الموقع الاستخباراتي العبري "ديبكا"، بأنه عشية زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو ، إلى روسيا، ولقاء الرئيس فلاديمير بوتين، في الرابع من الشهر نفسه، نقل الروس لتل أبيب رفات العريف الإسرائيلي، زخاريا باومل، الذي سقط في معركة "السلطان يعقوب"، قبل 37 عاما، إبان الاجتياح الإسرائيلي للبنان، في عام 1982.

إقرا ايضا في هذا السياق:

ام الغنم تفجع بوفاة ابراهيم سعايدة متأثرا بجراحه