أخبارNews & Politics

الجيش السوداني يحذر من مخالفة حظر التجوال
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
27

حيفا
غائم جزئي
27

ام الفحم
غائم جزئي
27

القدس
غائم جزئي
28

تل ابيب
غائم جزئي
28

عكا
غائم جزئي
27

راس الناقورة
غائم جزئي
27

كفر قاسم
غائم جزئي
28

قطاع غزة
غيوم متناثرة
29

ايلات
سماء صافية
29
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

بعد عزل البشير وسيطرته على السلطة: الجيش السوداني يحذر من مخالفة حظر التجوال

حذر الجيش السوداني المواطنين مما وصفه بـالمخاطر المترتبة على عدم الالتزام بحظر التجوال بدءًا من مساء الخميس

وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف قد أعلن، الخميس، "اقتلاع" الرئيس عمر البشير واحتجازه "في مكان آمن"، وذلك بعد 4 أشهر من احتجاجات شعبية طالبت بتنحيه ورفض الامتثال لها


حذر الجيش السوداني المواطنين مما وصفه بـ"المخاطر" المترتبة على عدم الالتزام بحظر التجوال الذي أعلنه بدءا من مساء الخميس. وقال بيان للجيش: "القوات المسلحة تلفت انتباه المواطنين الكرام بأن حظر التجوال يبدأ من العاشرة مساء وحتى الرابعة صباحا، وعلى المواطنين الالتزام بذلك للمحافظة على سلامتهم، ونظرا للمخاطر التي قد تترتب على عدم الالتزام وحتى تؤدي القوات المسلحة واللجنة الأمنية واجبها في حفظ الأمن".

وكان وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف قد أعلن، الخميس، "اقتلاع" الرئيس عمر البشير واحتجازه "في مكان آمن"، وذلك بعد 4 أشهر من احتجاجات شعبية طالبت بتنحيه ورفض الامتثال لها.


من التظاهرات في السودان

وقال بن عوف في كلمة ألقاها عبر التلفزيون السوداني الرسمي: "أعلن أنا وزير الدفاع اقتلاع ذلك النظام والتحفظ على رأسه في مكان آمن واعتقاله". كما أعلن "تشكيل مجلس عسكري انتقالي يتولى إدارة حكم البلاد لفترة انتقالية مدتها عامان"، مشيرا الى أن المجلس سيلتزم "تهيئة المناخ للانتقال السلمي للسلطة وبناء الأحزاب السياسية وإجراء انتخابات حرة ونزيهة بنهاية الفترة الانتقالية".
واحتج آلاف السودانيين على بيان القوات المسلحة، وتحولت مشاعر المحتجين، الذين كانوا يحتفلون في وقت سابق برحيل البشير المتوقع، إلى الغضب وهتف الكثيرون "تسقط تاني" بعد أن كانوا يرددون سابقا هتاف "تسقط بس" ضد البشير، كما هتفوا "ما بنبدل كوز بكوز"، في إشارة إلى رفضهم تسلم أحد رجال النظام السلطة.

ورفضت قوى الحراك الشعبي في السودان بيان قائد الجيش، معتبرين ذلك "إعادة إنتاج للنظام ولا يعبر عن مطالب الشعب بتغيير النظام بالكامل". وكانت الاحتجاجات التي اندلعت في ديسمبر أكبر تحد لحكم البشير. وردت قوات الأمن في بحملة عنيفة أسفرت عن مقتل العشرات.

وحظر البشير التجمعات العامة غير المصرح بها ومنح سلطات واسعة للشرطة عقب فرض حالة الطوارئ في فبراير، حيث استخدمت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي والذخيرة الحية والهراوات ضد المتظاهرين.

إقرا ايضا في هذا السياق:

بستان المرج: تخصيص منح جامعية للطلاب