أخبارNews & Politics

مقتل 29 شخصًا من المجتمع العربي في حوادث الطرق
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
30

حيفا
غائم جزئي
30

ام الفحم
غيوم متفرقة
30

القدس
غيوم متفرقة
30

تل ابيب
غيوم متفرقة
30

عكا
غائم جزئي
30

راس الناقورة
غائم جزئي
30

كفر قاسم
غيوم متفرقة
30

قطاع غزة
غيوم متفرقة
31

ايلات
سماء صافية
36
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مقتل 29 شخصًا من المجتمع العربي في حوادث الطرق منذ بداية عام 2019

منذ بداية عام 2019 قتل 85 شخصًا في حوادث الطرق، خمسة منهم قتلوا في الأسبوع الماضي.

ملخّص حوادث السير القاتلة أسبوعيا:

مقتل ستة أشخاص من المشاة من المجتمع العربي

11 شخصا من القتلى من المجتمع العربي كانوا سائقين في سيارة

مقتل ثلاثة أشخاص مسنين من المجتمع العربي في حوادث الطرق منذ بداية العام


وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن جمعية أور يروك، جاء فيه: "منذ بداية عام 2019 قتل 85 شخصًا في حوادث الطرق، خمسة منهم قتلوا في الأسبوع الماضي. 29 من القتلى منذ بداية العام كانوا من المجتمع العربي، أكثر من ثلث القتلى. وفي نفس الفترة من العام الماضي قُتل 20 شخصًا من المجتمع العربي، أي بزيادة بلغت 45٪ في عدد القتلى من المجتمع العربي".

وأضاف البيان: "بيانات حول الإصابات الرئيسية في المجتمع العربي منذ بداية العام:
• منذ بداية العام قُتل خمسة أطفال من الفئة العمرية (0-14) من المجتمع العربي في حوادث الطرق.
• مقتل تسعة شبان من الفئة العمرية (15-24) من المجتمع العربي منذ بداية عام 2019، اثنان منهم قتلوا في الأسبوع الماضي.
• مقتل ثلاثة أشخاص مسنين من المجتمع العربي في حوادث الطرق منذ بداية العام.
• مقتل ستة أشخاص من المشاة من المجتمع العربي.
• 11 شخصا من القتلى من المجتمع العربي كانوا سائقين في سيارة.
• منذ بداية عام 2019 كان هناك 46 سائقًا من المجتمع العربي متورطين في حوادث طرق قاتلة (قتل فيها شخص واحد على الأقل).
• لقي أربعة راكبي الدراجات من المجتمع العربي مصرعهم منذ بداية عام 2019. ومقتل واحد منهم الأسبوع الماضي.
• مقتل اثنان من راكبي الدراجات من المجتمع العربي منذ بداية العام.
واختتم البيان: "جمعية أور ياروك: "كل يوم ما زال المزيد من الناس يتعرضون للإصابة في حوادث على الطرق. يجب على الحكومة القادمة أن تضع مسألة الإصابات على الطرق على رأس سلّم الأولويات منذ اللحظة الأولى. يجب علينا استثمار الموارد لوقف هذا القتل. نحن بحاجة إلى الاستثمار في نشر الوعي والتوعية لتشجيع السائقين على السفر بأمان , وتحسين البنى التحتية في البلدات العربية وزيادة إنفاذ القانون لخلق ردع حقيقي منعا لارتكاب مخالفات تهددنا جميعًا على الطرق".

إقرا ايضا في هذا السياق:

القطرية لأولياء ألامور ترفض إلزام تعليم قانون القومية