سياحةTourism

ماي تشاو ..أروع مشاهد الطبيعة الخلابة في فيتنام
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
26

حيفا
غيوم متناثرة
26

ام الفحم
غيوم متناثرة
26

القدس
سماء صافية
27

تل ابيب
سماء صافية
26

عكا
غيوم متناثرة
26

راس الناقورة
غيوم متناثرة
26

كفر قاسم
سماء صافية
27

قطاع غزة
غيوم متناثرة
25

ايلات
سماء صافية
30
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

ماي تشاو ..أروع مشاهد الطبيعة الخلابة في فيتنام

أفضل الأوقات للسفر إلى ماي تشاو، من مارس إلى مايو، حيث تكون الأجواء المناخية مميزة بعيدًا عن ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف

يعد وادي ماي تشاو مقرًا لاثنتين من أجمل القرى الريفية في فيتنام، وهما قرية لاك وبوم كوونج


تقع منطفة وادي ماي تشاو على بعد 120 كم من العاصمة الفيتنامية هانوي، وعلى ارتفاع 150 مترًا فوق مستوى سطح البحر، ما بين مجموعة لا تقارن من المشاهد الطبيعية الخلابة، بما في ذلك الجبال والتلال الساحرة مع القرى الهادئة وحقول الأرز التي تمنح المكان سحر ومذاق خاص، لذا لا عجب أن يفضل الكثير من محبي الانسجام مع الطبيعة السفر إلى هذه المنطقة الفيتنامية الرائعة.

 ماي تشاو، فيتنام
أفضل الأوقات للسفر إلى ماي تشاو، من مارس إلى مايو ومن سبتمبر إلى نوفمبر، حيث تكون الأجواء المناخية مميزة بعيدًا عن ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف.

إذا كنت تفضل استكشاف الثقافات، فإن السفر إلى هذه الوجهة الساحرة والبقاء في منازل السكان المحليين هو أفضل طريقة للتعرف على ال حياة ال محلية ، حيث ستستمتع هناك بالأجواء الجميلة الهادئة والتي تختلف تمامًا عن الحياة الصاخبة في هانوي. معظم الناس الذين يعيشون في قرى ماي تشاو هم من التايلانديين الذين ما زالوا يحافظون على عاداتهم المعيشية التقليدية والمنازل الجميلة، مع القيم الثقافية المختلفة.

يعد وادي ماي تشاو مقرًا لاثنتين من أجمل القرى الريفية في فيتنام، وهما قرية لاك وبوم كوونج، وفي كلتا القريتين ، تقدم العائلات التايلندية أماكن إقامة بسيطة في منازل مريحة على حافة حقول الأرز النابضة بالحياة، وتحيط بها غابات خضراء، وقمم جبلية طويلة، لذا فيمكنك خلال هذه الرحلة الانتقال إلى أحد تلك القرى والاستمتاع بهذا النمط من الإقامة في أحضان الطبيعة.

وإذا لم تروق لك فكرة الإقامة المنزلية، ستجد أيضًا فنادق في ماي تشاو تقدم المزيد من الراحة، فضلا عن أكواخ جميلة مع حمامات سباحة وتراسات خاصة. توفر كل من الفنادق والمساكن في هذه الوجهة الجميلة، خدمة تأجير الدراجات للمسافرين، وقد يكون استكشاف الكثير من المسارات الهادئة ذات الخلفيات الجميلة في المدينة أكثر فرصة للاستمتاع في ماي تشاو، وبالفعل لن يستغرق الأمر وقتًا طويلاً للابتعاد عن الزحام، لتشعر وكأنك وجدت ركنًا هادئًا من الوادي ما بين القرى الجميلة وحقول الأرز الخلابة.

لا يوجد في ماي تشاو نقص في الحرف اليدوية المحلية والأقمشة المنسوجة من قبل النساجين المهرة، لذا فعلى الأرجح ستجد في تلك المدينة الرائعة الكثير من الهدايا التذكارية الجميلة التي يقوم ببيعها السكان المحليين.

وإن كنت تبحث عن المزيد من فرص التسوق، ففي يوم الأحد، يقام في مدينة ماي تشاو السوق الصباحي الذي يجذب الزائرين لشراء المنتجات المحلية، مع فرص التعرف أكثر على ثقافة المدينة.
يُعرف سكان ماي تشاو بحسن ضيافتهم، كما أنهم طهاة رائعون، ويقدمون للزائرين أطباق ممتازة مطبوخة في المنزل، يمكنك الاستمتاع بتناولها بعد يوم من المغامرة بالدراجات، فهذه الأطباق المنزلية الرائعة قد تكون من بين أفضل التجارب خلال رحلتك إلى فيتنام.

وفي النهاية تعد هذه المنطقة هي واحدة من أفضل الوجهات في شمال فيتنام لأولئك الذين يحبون الطبيعة ويريدون الهروب من صخب الحياة الحضرية، فإن كنت في حاجة للاسترخاء والاستجمام، خطط لزيارة هذه الوجهة الجميلة لبضعة أيام، ستحظى خلالها بذكريات لا تنسى.

إقرا ايضا في هذا السياق:

إصابة شاب إثر إطلاق رصاص في أم الفحم