أخبارNews & Politics

السقوط من علو: كابوس يلاحق الأهل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
20

حيفا
غيوم متفرقة
20

ام الفحم
غيوم متناثرة
21

القدس
مطر خفيف
22

تل ابيب
مطر خفيف
22

عكا
غيوم متفرقة
20

راس الناقورة
غيوم متناثرة
20

كفر قاسم
مطر خفيف
22

قطاع غزة
مطر خفيف
23

ايلات
سماء صافية
23
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

السقوط من علو: كابوس يلاحق الأهل كأحد المخاطر الشائعة التي تتربص للأبناء

وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن مؤسسة بطيرم، جاء فيه: "مع اعتدال درجات الحرارة تدريجيا وفي ظل الأجواء الربيعية الساحرة التي تشد اليها الاطفال والاولاد لقضاء الأوقات واللعب واللهو في أحضانها، وعلى الرغم من المخاطر العديدة ا

بطيرم:

40% من حالات ال وفاة جراء السقوط من علو منذ عام 2008 كانت من نصيب الأولاد العرب معظمها وقعت في المنزل وساحاته

يوسف قبطي من معهد المواصفات الاسرائيلي:

يجب التأكد أن الدرابزين مُصمم من قبل شخص مهني بحسب المواصفات والمعايير وتركيبه يتم من قبل مهني وفق المواصفات


وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن مؤسسة بطيرم، جاء فيه: "مع اعتدال درجات الحرارة تدريجيا وفي ظل الأجواء الربيعية الساحرة التي تشد اليها الاطفال والاولاد لقضاء الأوقات واللعب واللهو في أحضانها، وعلى الرغم من المخاطر العديدة التي قد يواجهها اولادنا هناك، إلا أن الخطر الأكبر يبقى ليتربص لهم عند عودتهم الى منزلهم، ويُداهم صغارهم سنا من أطفال وفتيان على حد سواء، وهو السقوط من علو والتعرض للإصابة بفضل هذا السقوط او الوفاة لا سمح الله اما داخل المنزل أو ساحاته. وبحسب معطيات مؤسسة "بطيرم" لأمان الأولاد فإنه ومنذ عام 2008 حتى كتابة هذه السطور، توفي 80 ولدا نتيجة السقوط من علو، حيث إن نصف هذه الحالات كانت لأطفال من جيل صفر حتى اربع سنوات وان 62% من حالات السقوط وقعت في المنزل وساحاته. أما عن المعطى الأكثر أهمية فإن حوالي 40% من حالات الوفاة جراء السقوط من علو منذ عام 2008 حتى الآن كانت من نصيب الأولاد العرب مع أن نسبتهم من النسبة الاجمالية للسكان تعادل الـ 20% لا غير".


صورة توضيحية- تصوير: istockphoto

وأضاف البيان: "الدرابزين المزخرف لا يفي بالمواصفات المطلوبة... ولخطورة هذه المعطيات وشيوع الإصابة والوفاة نتيجة السقوط لدى المجتمع العربي، قال الخبير يوسف قبطي وهو مهندس كبير في قسم البناء في معهد المواصفات الاسرائيلي انه بالإمكان التأكد من أن صاحب المنزل قام بتركيب قضبان أو درابزين (جدار واقي) بحسب المعايير والمواصفات المطلوبة، يلزم إجراء فحص مخبري معتمد. المعيار الذي ينطبق على الدرابزين هو معيار 1142 "درابزين والذراع" والمعيار المطبق على القضبان هو معيار 1635 "القضبان للفتحات في المباني". قبل طلب الدرابزين، يجب التأكد من أنه مصمم من قبل مصمم على دراية كافية بالمواصفات والمعايير التي ذكرتها. الحواجز التي يثبتها المُتعهد عادةً هي جزء من متطلبات الترخيص، وأحد المشاكل هو أن المستأجرين يطلبون اضافة ارتفاعات للدرابزين ولا يدركون أن هذا الامر ينقص من قوة الدرابزين ويضعفه.
إضافة إلى ذلك، فإن معظم الدرابزين المزخرف المثبت في المنازل الخاصة وفي الدرج لا يفي بمتطلبات المعيار القانونية والمطلوبة لأنها تسمح بالتسلق عليها.
بالنسبة للقضبان او التشبيك، إن معظم القضبان المثبتة في المنازل / الشقق من قبل المستأجرين يتم تثبيتها بعد حصولهم على حيازة الشقة، كما نرى أن العديد من الشركات العقارية لا تلبي متطلبات المعايير وتشير إلى أن الشبكة/القضبان تتوافق مع المعايير الأوروبية أو الأمريكية. مهم التنبيه أن لا يوجد معيار يتعامل مع القضبان او الدرابزين عامة، وأن أي فحص يتطرق الى الدرابزين او القضبان المثبتة التي تم تركيبها فعلا".

وتابع البيان: "تغيير أو تعديل الدرابزين بطريقة عشوائية تقع بمسؤولية من يسكن المنزل
وعن عمل معهد المواصفات كأداة لتطبيق القانون فيما يتعلق بالمواصفات والشروط المطلوبة منعا لحدوث الكوارث واصابات الاولاد قال قبطي: "إن معهد المواصفات ليس هيئة لتطبيق الأنظمة، والهدف من المعهد هو توحيد وضمان المستوى المناسب لجودة السلع، سواء في وضع المعايير أو غير ذلك، ويمكنه، في بعض الأمور، إجراء الدراسات واختبارات المواد والمنتجات ، للموافقة على المواصفات الفنية والقواعد وتشجيع استخدامها، والإشراف على إنتاج السلع وفقًا للقواعد التي وضعتها ، وكذلك لجمع المعلومات وتوزيعها. أما عن الجهة المسؤولة بتطبيق قواعد الأمان والمواصفات المطلوبة داخل أي منزل يتم تشييده حديثا، فإن الأمر منوط بالحصول على نموذج 4 المعروف والذي بالإمكان الحصول عليه بمصادقة السلطة ال محلية بعد إجراء فحص من قبل شخص مهني مختص بقضايا الأمان والمواصفات. أما إذا كنا نتحدث عن مستأجر قام بتغيير جدار واقي داخل البيت أو تركيب القضبان بنفسه او ادخال التعديلات عليها ودون الاستعانة بشخص مهني على دراية كافية بالمواصفات والقوانين المطلوبة بها الخصوص فان المسؤولية تقع على المستأجر نفسه".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
بطيرم
مانشستر سيتي يكتسح أتالانتا ويقترب من ثمن النهائي