أخبارNews & Politics

المتابعة تبادر لوقفة تضامن مع شيخ العراقيب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
27

حيفا
غيوم متفرقة
27

ام الفحم
مطر خفيف
27

القدس
مطر خفيف
24

تل ابيب
مطر خفيف
24

عكا
غيوم متفرقة
27

راس الناقورة
غيوم متناثرة
27

كفر قاسم
مطر خفيف
24

قطاع غزة
مطر خفيف
24

ايلات
سماء صافية
28
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

المتابعة تبادر لوقفة تضامن مع شيخ العراقيب والأسرى في السجون

شارك العشرات اليوم الأربعاء في الوقفة قبالة سجن الرملة، التي دعت لها لجنة الحريات في لجنة المتابعة


خلال التظاهرة


وصل إلى موقع لعرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن لجنة المتابعة جاء فيه ما يلي: "شارك العشرات اليوم الأربعاء في الوقفة قبالة سجن الرملة، التي دعت لها لجنة الحريات في لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، مساندة للشيخ صيّاح الطوري شيخ العراقيب، وتضامنا مع الأسرى في سجون الاحتلال، الذين يتعرضون لأبشع الاعتداءات من سلطة السجون. وفي كلمته، دعا رئيس لجنة المتابعة محمد بركة، إلى أوسع مشاركة في نشاطات احياء الذكرى الـ 43 ليوم الأرض الخالد. ورفع المشاركون الشعارات المتضامنة مع الشيخ صيّاح ومعركة العراقيب، ومع الأسرى في سجون الاحتلال".

وأضاف البيان: "وفي كلمته، وجه رئيس لجنة المتابعة العليا محمد بركة، محمد بركة، التحيات للشيخ صيّاح الطوري، الذي يدفع ثمن صموده وتمسكه بأرضه ارض العراقيب. وندد بركة بجرائم سجون الاحتلال ضد الأسرى في السجون، الذين تعتدي عليهم القوات الخاصة في السجون، بشكل وحشي، وهم عزّل في الزنازين. وشدد على إرهاب إسرائيل لن يكسر إرادة الأسرى. وقال بركة، إننا نقف الى جانب شعبنا في قطاع غزة، غزة المعاناة والحصار، غزة الصمود في وجه العدوان الإسرائيلي الصهيوني. ودعا بركة في كلمته الى المشاركة الجماهيرية الواسعة في نشاطات الذكرى الـ 43 ليوم الأرض الخالد، التي تبادر لها لجنة المتابعة والأطر الشعبية، في انحاء مختلفة، بما في ذلك المسيرة المركزية التي ستجري هذا العام في سخنين ".

وتابع البيان: "وقال الشيخ كمال خطيب، رئيس لجنة الحريات في لجنة المتابعة، لقد جئنا اليوم لنقول للشيخ صيّاح أنك لست وحدك في هذه المعركة، وهذه الوقفة تأتي ضمن قرار لجنة الحريات ولجنة المتابعة، بالاستمرار في الوقفة قبالة السجن الذي يقبع فيه الشيخ أبو عزيز، مساندة له في معركته، التي هي معركتنا جميعا. وقال خطيب، إننا نقف هنا على مقربة من مقر إدارة سلطة السجون، التي تصدر قراراتها الاستبدادية القمعية ضد الأسرى في سجون الاحتلال، وتشرف على اعتداء السجانين والوحدات الخاصة على السجناء في زنازينهم. وقال إن الاعتداءات وحشية، ضد الاسرى العزّل، وواجب علينا الوقوف الى جانب الأسرى في السجون. وندد خطيب في كلمته بالجرائم الإسرائيلية المتواصل في قطاع غزة، ومنددا بحالة الصمت العالمي على العدوان الإسرائيلي".

واختتم البيان: "وأكد المحامي طلب الصانع، رئيس لجنة مكافحة العنف في لجنة المتابعة، إن المعركة على العراقيب بكل ما يتحمله من معاني مستمر، مشددا على التضامن الكامل مع الشيخ صيّاح. وقالت الناشطة يعيلا رعنان، إن سياسة إسرائيل تريد أن يبقى النقب لليهود فقط، وان تزج بالعرب في بلدات صغيرة. وقالت إن الشيخ صيّاح إنسان شجاع يدافع عن حقه الطبيعي بأرضه وقريته. وقال عزيز صيّاح الطوري، عن والده اكد له أن في عنقه الأمانة التي حمّله غياها والده اعمامه، بأن يدافع عن العراقيب ويتمسك بها. وشدد على أنه واخوانه سائرون على درب الوالد، الذي يواصل خوض المعركة" إلى هنا نصّ البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

حيفا: اتهام فتى (17 عامًا) بشبهة إطلاق نار وإصابة آخر