منبر العربHyde Park

رثاءُ مصاب قريتنا الرينة/ بقلم عدي محمد خطبا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
24

حيفا
غائم جزئي
24

ام الفحم
غائم جزئي
24

القدس
غائم جزئي
22

تل ابيب
غائم جزئي
22

عكا
غائم جزئي
24

راس الناقورة
غائم جزئي
24

كفر قاسم
غائم جزئي
22

قطاع غزة
غائم جزئي
23

ايلات
غيوم متفرقة
25
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

رثاءُ مصاب قريتنا الرينة/ بقلم عدي محمد خطبا

ألمٌ أحلَّ بقريتي وبلاءُ ... أضحى عليها فاجعٌ وعزاءُ خضراءُ.. فاجتاح المصابُ زِهارها ... وكأنّها بعد الأسى دَهماءُ فَتَيانِ في عُمْر الورود قد ارتقوا ... وَرَدَ الفؤادَ مفاجِعٌ وبكاءُ ومُعمِّر في طاعةٍ يحيى بها ... تُحيي القلوبَ نفائحٌ وص


"المرحومون: الحاج أبو عزّات بصول. وشهيدي لقمة العيش: ضامن طاطور، وأمين بصول"

ألمٌ أحلَّ بقريتي وبلاءُ ... أضحى عليها فاجعٌ وعزاءُ
خضراءُ.. فاجتاح المصابُ زِهارها ... وكأنّها بعد الأسى دَهماءُ
فَتَيانِ في عُمْر الورود قد ارتقوا ... وَرَدَ الفؤادَ مفاجِعٌ وبكاءُ
ومُعمِّر في طاعةٍ يحيى بها ... تُحيي القلوبَ نفائحٌ وصفاءُ
فَتُداعبُ فِطَرَ البنينَ مع الصِبا ... لتظلّ ميراثًا لها الأبناءُ
فَلِقريتي عَبَقٌ يَفوحُ شذاؤه ... مِسكَ البُنوّة يُعْطِرُ الآباءُ
فَتَرى رجالًا قد تآزر هَمُّهُم ... وتواطَدَت هِمَمٌ لهم وولاءُ
شكرَ الإلهُ لِسَعيهم ووفائهم ... فَلَحُسنُ معروفٍ لهم وجزاءُ
رَحِمَ الإلهُ من ارتقى من أهلنا ... فدعاؤنا أملٌ لهم ورجاءُ
فَأمينُ قد آلمتنا بِفِراقكَمْ ... وَلِضامنٍ وَلَعٌ كذا وجَواءُ
ولِجَدِّ قَريتنا "أبو عِزّاتِ" قد ... سَحَّت قوافينا بُكًى ورِثاءُ

نظم: الأستاذ عدي محمّد خطبا - الرينة 

موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان:alarab@alarab.com  


إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
عدي محمد خطبا الرينة
النقب: مصرع رجل وإصابة فتى إثر حادث