أخبارNews & Politics

شاب يكسر بيضة على رأس نائب أسترالي معادٍ للمسلمين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

في أعقاب موقفه المعادي للمسلمين في هجوم نيوزيلاندا: شاب يكسر بيضة على رأس نائب أسترالي عنصري

السناتور أنينغ كان قد أصدر بيانًا الجمعة يقول فيه إن "السبب الحقيقي لإراقة الدماء" في نيوزيلندا كان "برنامج الهجرة الذي سمح للمتعصبين المسلمين بالهجرة إلى نيوزيلندا"


خلال مؤتمر صحفي عُقد السبت 16 آذار/ مارس، تلقى السناتور الأسترالي فريزر أنينغ إهانة بعد تعليقاته المثيرة للجدل حول الهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزيلندا. و في التفاصيل، كان السناتور، الذي لديه تاريخ من التعليقات العنصرية، يتحدث عندما فاجأه فتى بهجوم ببيضة كسرها على رأسه، فاستدار الرجل سريعاً وشرع بضرب الفتى الذي هاجمه، ليتدخل الحضور لإبعاد الطرفين عن بعضهما لحين وصول الشرطة التي اعتقلت الفتى.
السناتور أنينغ كان قد أصدر بيانًا الجمعة يقول فيه إن "السبب الحقيقي لإراقة الدماء" في نيوزيلندا كان "برنامج الهجرة الذي سمح للمتعصبين المسلمين بالهجرة إلى نيوزيلندا"، وأنه أبرز "الخوف المتزايد داخلنا المجتمع ... من الوجود الإسلامي المتزايد ".

وأثارت تعليقاته الغضب في جميع أنحاء البلاد، واكتسب التماس عبر الإنترنت يدعو إلى عزله من البرلمان أكثر من 265000 توقيع في غضون 24 ساعة.

إقرا ايضا في هذا السياق: