السلطات المحلية

الموافقة على نقل معمل تطهير المياه من كفرمندا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
11

حيفا
سماء صافية
11

ام الفحم
Array
0

القدس
سماء صافية
15

تل ابيب
سماء صافية
15

عكا
سماء صافية
11

راس الناقورة
سماء صافية
12

كفر قاسم
سماء صافية
15

قطاع غزة
سماء صافية
13

ايلات
سماء صافية
10
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الموافقة على نقل معمل تطهير المياه البطوف من محيط كفرمندا

حصل مجلس كفر مندا المحلي، اليوم الجمعة، على الموافقة النهائية من مدير سلطة المياه في إسرائيل جيورا شاحم

 


حصل مجلس كفر مندا المحلي، اليوم الجمعة، على الموافقة النهائية من مدير سلطة المياه في إسرائيل جيورا شاحم، على نقل معمل تطهير المياه البطوف (מט"ש נטופה) المحاذي لكفر مندا، والذي يخدم عدة قرى والبلدات القريبة من كفر مندا، والذي طالما شكل عائقًا ضخما أمام آفاق تطور وتمدد القرية جنوبًا، بالإضافة لكونه يشكل خطرا بيئيًا للأراضي الزراعية، وينغص رفاهية المواطنين ويقلل من جودة الحياه في الأحياء الجنوبية القريبة من سهل البطوف.  وقد شارك بالجلسة التي عقدت في مكاتب سلطة المياه في مدينة تل أبيب، رئيس المجلس المحلي مؤنس طه عبد الحليم، مهندس المجلس عادل قدح ، عضو المجلس جمال حوش.
ويتوج هذا القرار حصيلة لإجتماعات ومكاتبات وجولات ميدانية في القرية، كان أخرها زيارة وفد رفيع المستوى من سلطة المياه قبل عدة أشهر، حيث تمت معاينة المعمل والاطلاع عن كثب على المخاطر الصحية والبيئية التي يشكلها.
ومن العقبات التي واجهت المجلس المحلي في مساعيه الحثيثة من أجل تحقيق هذا الانجاز الكبير، هو الموقف المتعنت لشركة مياه محيط شفاعمرو ، التي كانت مصره على إستمرار تواجد معمل التطهير في موقعه الحالي، وبل أكثر من ذلك عملت على توسعته وتحديثه، الأمر الذي كان سيؤدي الى استمرار وجوده عشرات السنوات أي أنه سيبقى للأمد البعيد, ولكن المساعي التي بُذلت بشكل مكثف مع رؤساء المجالس والبلديات الجارة والصديقة مثل بئر المكسور , شفا عمرو , كوكب , وطمره، ساهمت بشكل كبير في تعزيز الموقف الرافض لاستمرار عمل المعمل في موقعه الحالي .
وقد تقرر نقل معمل تطهير البطوف الى منطقة سلوليم (סוללים) من خلال قنوات تحت الأرض، بتكلفه تصل لحوالي 92 مليون شيكل، وسيبدأ العمل على اتمام المشروع خلال عامين من اليوم .
رئيس المجلس المحلي مؤنس عبد الحليم قال "حين عرضنا من خلال برنامجنا الانتخابي قبل ال انتخابات فكرة نقل معمل تطهير مياه المجاري كمشروع مهم وحيوي للمدى البعيد، لم يؤمن البعض بإمكانية تحقيق هذا المطلب، ولكن ايماننا بقدراتنا على تحقيق المستحيل، وبحمد الله وتوفيقه وخلال فتره زمنيه وجيزة استطعنا تحقيق انجاز ضخم ومهم سيعود بالفائدة على كفر مندا وأهلها كافة".
وأضاف رئيس المجلس "نحن ماضون في طريق الأعمار والتطوير بشكل مهني ومدروس، قطار التطوير الذي انطلق بسرعة البرق لن يتوقف ان شاء الله، ولكم مني وعد المخلصين الأوفياء أن نستمر بالعمل، وندعو الجميع أن يكونوا شركاء لكي نرقى بكفر مندا وبنيتها التحتية الى مكانه متطورة ومرموقة، وشعارنا رسالة المؤمن على الارض أعمارها."

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
كفرمندا تطهير المياه
أجواء صافية وارتفاع آخر في درجات الحرارة