تسريحات مجنونة لمناسبات حميمة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

تسريحات مجنونة لمناسبات حميمة

جمال المرأة يستمر طويلا اذا عرفت كيف تحافظ عليه في كل لحظة، وفي كل مناخ, انه نعمة يجب الحفاظ عليها وحمايتها، لتظل وارفة على ايامنا وأوقاتنا.
كيف يستمر جمال المرأة في مسافة التألق؟
للجواب عن هذا السؤال تمت زيارة المزين فادي جبخنجي في صالونه في منطقة الرملة البيضاء في بيروت حيث قال: ان جمال المرأة لا يحتاج الى الكثير، انما الى ارشادات وتعاليم، تساهم بالتأكيد في رفع مستوى جمالها الى حد الابهار.
واذا أرادت ان يبقى جمالها نابضا، فما عليها الا ان تواجه نفسها بالمرآة، لمراقبة مكامن الجمال فيها، وحين تقف بوجه المرآة، ستجد نفسها بامتياز وتتعرف على كل ما من شأنه ان يعطيها املا وحبا لل حياة .
لون شعرك
ويضيف فادي: يجب على المرأة مراقبة شعرها أولا، ولا تتركه يطول بلا حدود، وتنتبه الى لونه، وتحرص على تناسق لونه مع لون بشرتها.
والأمر لا يحتاج الى كثير من الجهد انما الى قليل من الدراية. فاذا كانت بشرتها فاتحة، فلا تتردد في اعطاء شعرها لونا يحتوي اللون الفاتح الممتزج بالغامق ليجعله يتناغم مع لون بشرتها، واذا كانت بشرتها غامقة، فيمكنها تلوين شعرها بالفواتح.

  ويتابع فادي: لايجب على المراة التوقف عند اللون فقط، فالشكل هو الأساس، فاذا كان شعرها طويلا، يجب ان تحرص على تسريحة تتناسب مع الشكل الذي يبرزه وجهها، واذا كان وجهها مستديرا واسعا، من الأفضل ان يحيط به شعرها، واذا  كان وجهها مستطيلا، لا تترك الشعر ينسدل عليه بشكل كلي، انما ضمن حدود تبرز حيوية الشكل.
وبعدما تتأكد من استقرار شعرها في لونه وشكله، ترسم شكل وجهها ولونه بما يضمن ابراز التفاصيل المنتشرة في نواحي الوجه، خصوصا شكل الفم والأنف.
وعن تسريحات الشعر يقول فادي: الشعر زينة ولكل مناسبة تسريحة مختلفة، ففي ساعات النهار من الضروري أن يبقى الشعر مرتاحاً بتسريحة منسدلة على الأكتاف للشعر الطويل أو المتوسط الطول، وبطريقة عادية جداً خصوصاً للمرأة العملية. اما في السهرات من الأفضل ان يكون الشعر مرفوعاً بطريقة "الشينيون"، وفي المناسبات الخاصة يزين الشعر بالورود أو بالخرز وفق الملابس التي ترتديها المرأة في تلك المناسبة، وتصلح هذه التسريحة للعروس أيضاً، لأنه من الضروري أن تكون العروس متأنقة ومرتاحة وتبرز جمال شعرها ووجهها معاً، وفي رفع الشعر يبرز الماكياج بطريقة واضحة.  

 
ويختم فادي قائلا: على المرأة ان تكون على علاقة وثيقة مع ذاتها وما يعتمل في داخلها من طاقات ابداعية, لأن جمالها هو سرها الأهم، فمن خلاله يرتسم شكلها، وشكلها ليس صورة خارجية فقط، انما هو انعكاس لحقيقته الداخلية. حافظي على جمالك، تحفظين ذاتك وروحك وقلبك وعقلك، جمالك هو ثقافتك بامتياز.

كلمات دلالية