ثقافة جنسية

كيف تنقذان زواجكما من الطلاق؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
26

حيفا
سماء صافية
26

ام الفحم
سماء صافية
26

القدس
سماء صافية
26

تل ابيب
سماء صافية
26

عكا
سماء صافية
26

راس الناقورة
سماء صافية
26

كفر قاسم
سماء صافية
26

قطاع غزة
غيوم متناثرة
25

ايلات
سماء صافية
32
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

كيف تنقذان زواجكما من الطلاق؟

بعد مرور سنوات قليلة من الزواج، قد يشعر بعض الأزواج أنهم في علاقة غير سعيدة، ذلك نتيجة لتراكم المشاكل والخلافات، لهذا يفكر البعض في الحل السهل، وهو الطلاق

أولى خطوات إصلاح الزواج هي مناقشة المشاكل بهدوء، لستما في معركة، هدفكما واحد، وهو إنقاذ الزواج، تحدثا عن المشاكل التي تواجه علاقتكما بصراحة وشفافية


بعد مرور سنوات قليلة من الزواج، قد يشعر بعض الأزواج أنهم في علاقة غير سعيدة، ذلك نتيجة لتراكم المشاكل والخلافات، لهذا يفكر البعض في الحل السهل، وهو الطلاق، ولكن من قال إن الطلاق يعني الحصول على السعادة؟

فقد أجريت دراسة أميركية على عيّنة من الأزواج الذين يعانون من زواج غير سعيد، وبعد سنوات أُعيد فحص الحالات، ليثبت أن 20% فقط ممن حصلوا على الطلاق يعيشون في سعادة، بينما يتمتع من أصلحوا علاقاتهم ب حياة سعيدة.

إن كنتِ في زواج غير سعيد، لا تجعلي الطلاق الحل الأول، فهذا الرجل هو من اختاره قلبك وعقلك، وعلاقتكما كلّفتكما الكثير من الوقت والجهد، لهذا فهي تستحق المزيد من الجهد لأجل إصلاحها وتطويرها للصورة الأفضل، وذلك عبر الخطوات الثلاث التالية:

1- مناقشة الوضع بهدوء
عندما يتعثّر الزواج بسبب المشاكل فهذا يكون لسببين: إما تجاهل المشاكل وعدم حلها، وبالتالي تتراكم حتى الوصول إلى الذروة والانفجار، أو مناقشة المشاكل بغضب وعصبية، ما يجعلها تتصاعد.

أولى خطوات إصلاح الزواج هي مناقشة المشاكل بهدوء، لستما في معركة، هدفكما واحد، وهو إنقاذ الزواج، تحدثا عن المشاكل التي تواجه علاقتكما بصراحة وشفافية، تفهّما الموقف، وابحثا عن حلول وسطية ترضيكما.

الأهم هو الهدوء والتحلّي بالصبر من أجل الانتقال إلى الخطوة التالية.

2- اذهبا إلى مطعم
نعم الجلوس في مكان عام فيه أشخاص آخرون يعني السيطرة على الغضب والانفعالات. سيساعدكما المكان على الهدوء، وعدم تداخل الحوار، سيتحدث كل منكما دون أن يقاطعه الآخر، وتحصلان على مناقشة هادئة وبنّاءة.

إن لم تتمكنا من فعل هذا بمفردكما، انتقلا للخطوة التالية.

3- اطلبا الدعم
يمكن الاستعانة بصديق أو اثنين لحضور هذه المناقشة، هذا يضع الأمور تحت السيطرة، كما يساعدكما على إيجاد أفكار مختلفة للمشاكل، يمكنكما تجربة أكثر من حل للوصول إلى الحل المثالي.

الأهم هو ألا تستسلمي، حاولي مراراً وتكراراً ما دام الطرف الآخر يستحق هذه المحاولات، وأنه يسعى جاهداً في نفس الطريق معكِ إلى إصلاح زواجكما.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
زواج طلاق سعادة
العثور على ابراهيم عودةالله من شعفاط