أخبارNews & Politics

استشهاد فتى (14 عامًا) على حدود قطاع غزة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

استشهاد فتى (14 عامًا) وتسجيل 8 اصابات في مسيرات العودة على حدود قطاع غزة


من القطاع اليوم

وزارة الصحة في غزة:

الفتى حسن اياد شلبي (14 عاما) استشهد جراء تعرضه لعيار ناري في الصدر من قبل قوات الجيش الاسرائيلي شرق خان يونس


قالت مصادر فلسطينية عصر اليوم الجمعة إنّه استشهد طفل وأصيب 8 مواطنين برصاص الجيس الاسرائيلي خلال مسيرات العودة وكسر الحصار على الحدود الشرقية لقطاع غزة.
وأفادت وزارة الصحة في غزة أنّ "الفتى حسن اياد شلبي (14 عاما) استشهد جراء تعرضه لعيار ناري في الصدر من قبل قوات الجيش الاسرائيلي شرق خان يونس، فيما أصيب 8 مواطنين بالرصاص".
وتوافدت الجماهير الفلسطينية اليوم الجمعة لمخيمات العودة الخمسة شرق قطاع غزة للمشاركة في فعاليات الجمعة 46 من المسيرات جمعة والتي تحمل عنوان "لا مساومة على كسر الحصار".
ووفقًا للمصادر فقد أطلق الجيش الاسرائيلي النار وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه تجمعات للمواطنين في مخيم ملكة شرق غزة واطلقت آلية تابعة للجيش النار بشكل كثيف تجاه المتظاهرين شرق خانيونس جنوب قطاع غزة. كما أطقت الأبراج العسكرية الاسرئيلية النار صوب أراضي المواطنين الزراعية شرق مخيم المغازي وسط القطاع واستهدفت القوات مركبة تتبع للدفاع المدني بقنابل الغاز، ورش المتظاهرين بالمياه العادمة شرق خانيونس جنوب قطاع غزة، بحسب المصادر الفلسطينية.

إقرا ايضا في هذا السياق: