جامعات / مدارسStudents

يوم التسامح في اورط الشافعي عكا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
مطر خفيف
12

حيفا
غائم جزئ
12

ام الفحم
غيوم
12

القدس
غيوم
11

تل ابيب
غيوم
11

عكا
غائم جزئ
12

راس الناقورة
مطر خفيف
12

كفر قاسم
غيوم
11

قطاع غزة
غيوم متفرقة
10

ايلات
سماء صافية
12
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

يوم التسامح في مدرسة أورط على اسم حلمي الشافعي عكا

نظمت مدرسة أورط على إسم حلمي الشافعي عكا يوم التسامح بمبادرة من الشيخ الجليل سمير العاصي والمربية منار علي


صور من الفعاليات

مدرسة أورط على إسم حلمي الشافعي عكا في بيانها:

التسامح هو التجاوز عن أخطاء الأخرين، ومقابلة الإساءة بالإحسان والعفو وحب الخير، يكون خارجاً من القلب ويظهر بالأفعال


نظمت مدرسة أورط على إسم حلمي الشافعي عكا يوم التسامح بمبادرة من الشيخ الجليل سمير العاصي والمربية منار علي، مركزة طبقة السابع، وذلك يوم الاثنين الموافق 17-12-2018 بقاعة المركز الثقافي التابع للمركز الجماهيري بعكا القديمة، وذلك بحضور طلاب طبقة السابع بمرافقة المربين/ات والمعلمين المرافقين.
مع دخول ضيوف (برنامج التسامح) وقف الطلاب تصفيقاً واحتراماً لهم، وقد بدأ البرنامج بتلاوة من آيات الذكر الحكيم من مؤذن مسجد الجزار السيد إبراهيم المصري، ثم تحدث السيد أدهم جمل نائب رئيس بلدية عكا عن أهمية قيمة التسامح في سلوكيات الأفراد، التي تفرض إيجابياً، وجود مناخ اجتماعي سليم بعيد عن الكراهية والعنف. وبعد ذلك شاهد الحضور ريبورتاج مقابلات بادر إليها وأعدها طلاب المدرسة وأجروها مع الأستاذ محمد حجوج مدير المدرسة، الذي تحدث عن كون التسامح يمثل حاجة مجتمعية مُلحة، وناشد جمهور الطلاب بالتحلي بقيمة التسامح وتجسيدها من خلال التعامل فيما بينهم في الأسرة والمدرسة والمجتمع. ثم تحدث الأستاذ وفيد منصور مدير الإعدادية والذي أوضح أن التسامح يحقق المقدرة على التعايش بين الأفراد والشعوب من خلال المحافظة على حقوق الغير وتقبل الاختلاف بشتى مجالاته، دون اللجوء للعنف والصراع والعنصرية، وبعد ذلك تم عرض فيديو ل أغنية (السلام) من غناء جوقة مدرسة أورط على أسم حلمي الشافعي، كلمات الشاعر مظهر خلايلة والحان الفنان أدهم قشاش وتوزيع الموسيقار معين شعيب وتصوير وإنتاج وإخراج محمد باب الله، فنالت إعجاب الحضور".

وزاد البيان:"وألقى سعادة القاضي العنتير (ابوزيد) قاضي قضاة المحكمة الشرعية الدرزية في يركا ، بكلمة طيبة أشاد فيها بهذا البرنامج الكبير والذي يهدف إلى غرس قيمة التسامح في نفوس الطلاب ليكونوا على دراية وإدراك بقيمة التسامح والتعايش السليم بين أفراد المجتمع، وألقى الخوري سيمون حرو مدير مدرسة تيراسنطا بكلمة أوضح فيها أهمية التعايش بين الأديان حتى يستطيع أفراد المجتمع العيش بسلام وأمان، وأوضح أهمية البيت والمدرسة في تعليم الطلاب القيم الإنسانية، كما وشاهد جمهور الحاضرين عرضاً مصورًا لأغنية (أنت إنسان وأنا إنسان) والتي تهدف إلى توصيل رسالة التعايش والتسامح والمحبة والشعور بالآخر، وبعد ذلك تحدث السيد سامي بيباوي ممثل الطائفة البهائية والذي عبر عن سعادته بإقامة هذا البرنامج الإنساني لنشر قيمة التسامح منذ الصغر في المدارس، وأيضا في مختلف مؤسسات المجتمع حتى يكون هناك جيل صاعد مُلم بالقيم الإنسانية العظيمة ويسود المجتمع السلام بين أفراده، وتلا السيد سامي حضرة الشيخ الجليل سمير العاصي، المبادر لهذا البرنامج، بكلمة قدم من خلالها الشكر لكل من ساهم بتنظيم يوم التسامح، كما وشكر كل الضيوف الذين حضروا هذا اليوم، وشكر المربية منار علي مركزة طبقة السابع والمربين/ات(ميسر زيدان-أميمة عواد-جمال كنعان- ميساء فقي) و المعلمين/ات المرافقين (حنان فلاح- حنين حلو- اريج عابدي- أفنان حاج- سامية خلايلة- منار حمدان- حنان وطفة)، وقد أكد الشيخ الجليل سمير العاصي على أهمية التسامح، من خلال أمثلة من الكتب السماوية، وأوضح أن التسامح يعتبر نقاء وصفاء للقلوب ويبعث الراحة النفسية للإنسان ويجعله شخصا هادئا فيرى نور لله في كل مكان، وأيضا أكد ان نشر تلك القيم بين أفراد المجتمع تساعده على التغلب على مظاهر العنف والقتل والتي تنتشر في المجتمع، وطالب كل مؤسسات الدولة بالتعاون من أجل ترسيخ القيم الإنسانية بين أفراد المجتمع لكي يسود السلام والمحبة والأمان والاحترام بين الجميع في مجتمع راقي متطور، هذا وتم عرض مقطع فيديو لهجرة المسلمين إلى الحبشة واستقبال الملك النجاشي لهم كمثال للتسامح بين الأديان".

وأضاف البيان:"وأشاد الاستاذ محمد حجوج بيوم التسامح الذي رسخ قيمة عظيمة في نفوس الطلاب، وشكر الشيخ سمير العاصي والمعلمة منار علي وكل من ساهم في تنظيم هذا اليوم، كما قدم الشكر الجزيل للسيد لؤي فارس مدير المركز الجماهيري ، والسيد زاهر حزبون مركز الفعاليات على تسهيل إقامة هذا البرنامج بقاعة المركز الثقافي، وقد تولى العرافة الأستاذ ميلاد خليل مركز التربية الاجتماعية، وشارك في تنظيم البرنامج الأستاذ صالح اسدي مركز التربية الاجتماعية بالإعدادية ، والأستاذ إدمون بدين موجة مجلس الطلاب الذين ساهموا بالنظام داخل القاعة، والفنان أدهم قشاش، مسؤول الجوقة والموسيقى بالمدرسة، والسيد عمر عيسى على المساهمة في الترتيبات اللازمة، والسيد محمد باب الله مسؤول الاعلام والتسويق"، إلى هنا البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

ارتفاع عدد ضحايا غرق العبارة في الموصل الى 94 شخصاً