جامعات / مدارسStudents

الشاملة اكسال تكرم المربي بسام حوايطه بمناسبة تقاعده
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
21

حيفا
سماء صافية
21

ام الفحم
غيوم متناثرة
21

القدس
غيوم متناثرة
21

تل ابيب
غيوم متناثرة
21

عكا
سماء صافية
21

راس الناقورة
سماء صافية
21

كفر قاسم
غيوم متناثرة
21

قطاع غزة
غائم جزئي
19

ايلات
سماء صافية
27
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الرازي الشاملة اكسال تكرم المربي بسام حوايطه بمناسبة خروجه للتقاعد

نظمت ادارة مدرسة الرازي الشاملة اكسال وبالتعاون مع لجنة العمل في المدرسة احتفالا بمناسبة خروج الاستاذ بسام حوايطة للتقاعد بعد اربعة عقود من العطاء


خلال حفل التكريم


وصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن مدرسة الرازي الشاملة اكسال، جاء فيه ما يلي: "نظمت ادارة مدرسة الرازي الشاملة اكسال وبالتعاون مع لجنة العمل في المدرسة احتفالا بمناسبة خروج الاستاذ بسام حوايطة للتقاعد بعد اربعة عقود من الزمن قضاها في جهاز التربية وتعليم في قرية اكسال.

حضر الاحتفال كل من رئيس المجلس المحلي المحامي محمد رافع شلبي ومدير قسم المعارف الاستاذ احمد يحيى ومدير مدرسة البيروني الاستاذ احمد نايف دراوشة ونائب مدير مدرسة اكسال الثانوية الاستاذ سعد دراوشة وجميع اعضاء الهيئة التدريسية في المدرسة بدون استثناء وعائلة الاستاذ بسام حوايطة الكريمة. 
افتتح الحفل بترحيب من قبل مدير المدرسة الاستاذ فهمي دراوشة في الحضور ومن ثم تحدث عن الاستاذ بسام حوايطة عن قصة عمله ونجاحه بالمدرسة خلال اربعين عاما من العطاء للقرية وطلابها وقد ترك الاستاذ بسام بصمات ايجابية لدى الاهالي والطلاب والمعلمين وكل هذا يعود لحنكته في تدارك الامور وحبه للقرية وطلابها. 
بعدها تحدث رئيس المجلس المحلي المحامي محمد رافع شلبي الذي افتتح كلمته شاكرا الاستاذ بسام على التضحية للطلاب خلال اربعين عاما وبعدها تحدث عن مهنة التعليم بشكل عام والتي تعتبر رسالة ويجب ان تؤدى بامانة لأن طالب هو امانة عند المعلم. 
واضاف بأنه يعي جيدا وجود المعيقات الكثيرة في مهنة المعلم لكن مع كل الظروف مهنة التعليم تبقى المهنة السامية لانها رسالة كل الرسل ونحن نحذو حذو معلمنا الاول والاخير سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وانهى الرئيس كلمته بأن تمنى للاستاذ بسام الصحة والعافية واستمرار تواصله مع اهالي القرية".

وتابع البيان: "تحدث في الحفل ايضا مدير قسم المعارف الاستاذ احمد عارف يحيى والذي قال بالاضافة الى العلاقات الاجتماعية الجيدة التي تربطنا مع عائلة الاستاذ بسام فأن الاستاذ بسام كان نموذجا للمعلم الناجح المعطاء الذي ادى رسالته لطلابه بأمانة واخلاص وترك اثرا طيبا لدي الطلاب والمعلمين والاهالي. 
ثم شكر ادارة المدرسة على الرقي والابداع في اعداد مثل هذا الاحتفال الذي يليق بمكانة الاستاذ بسام بشكل خاص والمعلمين بشكل عام.
بعدها جاءت كلمة مدير مدرسة البيروني الاستاذ احمد نايف يحيى الذي سبق وان كان مديرا للاستاذ بسام في مدرسة الرازي وعملا سويا في المدرسة وقد وصفه بالمعلم الذي رغب مهنته واداها على احسن وجه وقال بأنه خلال عمله معه كمعلم زميل وكمدير لم يسمع عنه أي شكوى لأنه كان مخلصا جدا لطلابه وعرف كيف يحتوي الجميع وتمنى له في نهاية كلمته العيش الرغيد والعمل السديد والصحة وهداة البال خلال فترة تقاعده وبعدها كان كلمات اطراء من قبل معلمي المدرسة عن الذكريات طيبة الأثر التي تركها الاستاذ بسام حيث تحدث الاساتذة على خطيب امين مناصرة جنان حداد يافا جوابرة هبات دراوشة رلى دراوشة وامل دراوشة وقاسم دراوشة.
وخلال الحفل تم عرض فيلم وصور عن مسيرة عطائه في المدرسة وبعدها تم تسليم الاستاذ بسام لوحة تذكارية تحمل صور لفعاليات وذكريات تركها بالمدرسة، ومن ثم لوحة تحمل صورته مع كلمات من زملائه المعلمين كل معلم واصفين فيها علاقتهم به.
وبعدها تم تكريمه بدروع تقديرية من قبل المجلس المحلي وادارة المدرسة ولجنة العمل بالمدرسة ومن قبل مدير مدرسة البيروني ونائب مدير المدرسة الثانوية اكسال وايضا تم تسليمه هدية عينية من لجنة العمل وبعدها تحدث الاستاذ بسام عن مسيرته في المدرسة وعن علاقته بزملائه تارة نثرا وتارة شعرا باسلوب نال اعجاب الجميع ثم شكر ادارة المدرسة على هذه اللفتة الطيبة ومن ثم وزع الهديا الرمزية على الحضور".

واختتم البيان: "أشرف على تنظيم الاحتفال كل من المعلمات أمل ياسين وهبات دراوشة رباب دراوشة والاساتذة قاسم دراوشة ومحمد شلبي وامين مناصرة وباشراف وتوجيه من مدير المدرسة الاستاذ فهمي دراوشة. وقد قال مدير المدرسة الاستاذ فهمي دراوشه ان الامة التي لا تعرف ان تكرم المعلمين والعلماء هي ليست بأمة ناجحة ولذلك وضعت ادارة مدرسة الرازي نصب اعينها دائما بان تقدر وتكرم طلابها ومعلميها وكل من يستحق التكريم والتقدير لانه مثل هذه اللفتات الطيبة تترك الاثر الايجابي في النفس وتحفز الانسان على العمل والعطاء. وفي النهاية شكر كل من ساهم في انجاح هذا الحفل وكل من لبى الدعوة"، إلى هنا نصّ البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

الشمال: حافلة تصدم بثور على شارع 808