جامعات / مدارسStudents

الرازي الشاملة اكسال في عرض مسرحيّ
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق
اضف تعقيب انشر تعقيب
صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
24

حيفا
سماء صافية
24

ام الفحم
سماء صافية
24

القدس
سماء صافية
24

تل ابيب
سماء صافية
24

عكا
سماء صافية
24

راس الناقورة
سماء صافية
24

كفر قاسم
سماء صافية
24

قطاع غزة
سماء صافية
24

ايلات
سماء صافية
29
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مدرسة الرازي الشاملة اكسال في عرض مسرحيّ مبهر بعنوان هل تسمع صوتي ؟

علّق على هذا / عبّر عن رأيك

في عرض مسرحيّ بأسلوب مبتكر كان لمدرسة الرازي الشاملة اكسال لقاءً مع الأبداع، حيث عُرِضت مسرحية هل تسمع صوتي ؟


في عرض مسرحيّ بأسلوب مبتكر كان لمدرسة الرازي الشاملة اكسال لقاءً مع الأبداع، حيث عُرِضت مسرحية " هل تسمع صوتي ؟" والتي تتضمن معاناة أجتماعية ونفسية لمشاكل اصحاب الأعاقات في المجتمع، حيث أن "حنان" والتي تعاني من الصمم والعُسر وتلعثم في الكلام، تحاول دخول مدرسة الموسيقى والفن فهي تهوى الرقص التعبيري، مديرة المدرسة "ألمازة" رفضت قبول "حنان" فهي تبحث عن جواهر في الابداع ضمن عمل جماعي.
وفي أروقة المدرسة تتعرف "حنان" على "وسيم" عازف العود و "هالة" المطربة التي تسمو لتصبح نجمة. بعد جولة من الرفض والتجاهل استطاعت حنان ان تندمج سرا بينهم ليكونوا فرقة تجسد ال اغاني بلغة وتعابير لغة الصم والبكم، فالاختلاف ولّد الأئتلاف.
تكتشف المديرة السر، فتطرد حنان والتي تعود الى والدها صاحب الاعاقة ايضا مهزومة ومنهارة، فهي تعترف باعاقتها لكنها تحسّ وتشعر مثل غيرها.
مجموعة من مشاعر الحزن خيّمت على الحضور، طلابا ومعلمينَ رافقتها عيون تنزلق منها الدموع والتنهد توقف العرض لدقائق، لعلّ دموع الحضور تكفكف، وسيم العازف وهالة النجمة ينجحان في عرض وداع لحنان باغنية مجسّدة بلغة الصم والبكم، الأمر الذي أبهر مديرة المدرسة لتحتفظ بجوهرة العرض " حنان" وتضمها لمدرستها، واشتعل المسرح تصفيقا حارا وسط انبهار الجميع.
في ختام العرض جرى حوارا مفتوحا من قبل الممثلين والقائمين على المسرحية وبين طلاب المدرسة والمعلمين حول الطاقة المكمونة في الابداع على خشبة المسرح، التأثر بالانفعالات والمواقف. وحول سر اتقان الممثلين لدور اصحاب الاعاقات.
مدير المدرسة الاستاذ فهمي دراوشة تحدث أن الاعاقة تولد الطاقة ،وان كل صاحب عاهة جبار. وان الكثير من المتميزين في مجتمعنا عانوا من الاعاقات والعسر بانواعها المختلفة ضاربا امثلة حيّة من حياتنا اليومية.
وشكر الاستاذ فهمي دراوشة مدير المدرسة فرقة مسرح " ال حياة " وشكر كل من شارك لاتمام هذا العرض وكذلك أشاد برقي الطلاب وحسن انصاتهم ومدى انفعالهم لمشاهد ومواقف الدراما المعروضة امامهم.
ومن الجدير ذكره ان المسرحية كانت التي من قبل مسرح الحياة من الرملة لعب الادوار كل من ميساء ضو ومنى حوا من حيفا محمد قندس وغسان اشقر من يافة تل ابيب وخولة الحاج دبسي من واحة السلام

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
اكسال
ام الغنم تفجع بوفاة ابراهيم سعايدة متأثرا بجراحه